تغذية الحامل بين الممنوع والمسموح… نصائح مهمة جداً !

تعتبر تغذية الحامل مسألة في غاية الدقة إذ يعتبر غذاؤها الغذاء الأساسي للجنين من هنا أهمية الحرص على تغذية الحامل وانتباهها إلى ما تتناوله من مشروبات وأطعمة لتأمين حاجاته كلّها لنموه الصحيح. هذا فيما يجب أن تتجنب الأطعمة التي قد تضر بطفلها. اما الأطعمة المسموحة في تغذية الحامل فهي:

-الخضر والفاكهة: من الضروري أن تركز الحامل على الخضر والفاكهة خصوصاص الأشهر الستة الأخيرة. فتلك الاطعمة الملونة قليلة الوحدات الحرارية وهي غنية في الوقت نفسه بالألياف والفيتامينات والمعادن اللازمة للحامل وللجنين.

-البروتينات الخالية من الدهون:من المهم أن تتناول الحامل البروتينات الجيدة القليلة الدهون في كل وجبة تتناولها لاهميتها لنمو الجنين كاللحم والدجاج والسمك والحليب ومشتقاته والمكسرات.

-الحبوب الكاملة الغذاء: تعتبر هذه الأطعمة مصادر ممتازة للطاقة. كما انها تؤمن الألياف والحديد والفيتامينات “ب”. فعلى الاقل يجب أن تكون نسبة 50 في المئة من النشويات التي تتناولها الحامل من الحبوب الكاملة الغذاء كالمعركونة السمراء والشوفان.

-الحليب ومشتقاته: يجب تناول 3 أو 4 حصص منها يومياً لاعتبارها مصادر ممتازة للكالسيوم والبروتينات والفيتامين”د”.

وأطعمة أخرى يجب تجنبها….

-الكافيين:يجب تناول أقل من 200 مللغ منة الكافيين في اليوم لتجنب اي ضرر .

-السمك: عل الرغم من انه مصدراً ممتازاً للبروتينات، خصوصاً بعض أنواع السمك الغنية بالاحماض الدهنية أوميغا 3 كالسلمون والسردين، إلا انه ثمة أنواع على الحامل أن تحد من تناولها كالتونا الأبيض لاعتباره يحتوي على معدلات مرتفعة من الزئبق الذي يسبب الاذى لدماغ الطفل. علماً أن التونا المعلب يحتوي على معدل أقل منه.

-الأطعمة غير المبسترة:تعتبر الحامل أكثر عرضة للإصابة بأنواع معينة من البكتيريا والتي يمكن التقاطها من الحليب غير المبستر والأجبان المصنوعة منه كالبري والفيتا والجبنة والكاممبير.

-الهوت دوغ وغيره من اللحوم المصنعة وتلك الزهرية التي يمكن تناولها دون طهو.

-اللحوم غير المبسترة المثلجة

-اللحوم النيئة بأنواعها كالسوشي واللحوم غير المطهوة جيداً لاحتمال إصابة الحامل بالToxoplasmosis

-البيض غير المطهو جيداً والاطعمة التي تحتوي عليه كالتيراميسو.

Related Posts