العدس.. أكثروا منه!

عدس

يساعد العدس بأنواعه على تحسين عمل الغدة الدرقية والقلب والأوعية الدموية، بحسب ما اكتشف علماء جامعة جيلف الكندية.

وأجرى الباحثون تجربة اشترك فيها 24 متطوعا، كان عليهم تناول مزيج من الأرز والعدس أو من البطاطا والعدس بنسب متساوية (50%)، وكذل تناول الأرز فقط أو البطاطا فقط، خلال أسبوع كامل.

وحدد الباحثون مستوى السكر في دم المشتركين وكذلك ضغط الدم. وبعد مضي أسبوع، اتضح أن تناول العدس يحسن بصورة ملموسة هذين المؤشرين: حيث انخفض مستوى السكر في دم الذين تناولوا مزيج الأرز والعدس بنسبة 20%، والذين تناولوا مزيج البطاطا والعدس بنسبة 35%. وإضافة لهذا، لوحظ انخفاض مستوى الكوليسترول وتحسن ضغط الدم لدى المشاركين.

وعليه، قال الخبراء إن “العدس ضروري جدا للذين يعانون من أمراض الغدد الصماء والأوعية الدموية والقلب”.

ويحتوي العدس على نسبة عالية من النشاء والسكر الطبيعي والزيوت غير المشبعة أوميغا-3 وأوميغا-6، وكذلك على نسبة عالية من العناصر الكيميائية مثل المغنيسيوم والبوتاسيوم والحديد.

وبفضل النسبة العالية للألياف الغذائية الذائبة فيه، فإن تناول العدس يحسن عملية الهضم ويحمي من سرطان القولون.

Related Posts