الشخص الكوميدى يكون أكثر اكتئابا من غيره

الكوميديا المبالغ فيها دليل اكتئاب
الكوميديا المبالغ فيها دليل اكتئاب

قال الدكتور جمال فرويز، استشارى الطب النفسى بالأكاديمية الطبية، إن الشخص الذى يضحك كثيرا وبطريقة متواصلة، ما هو إلا مكتئب من الداخل ولكن يخبأ هذا الشعور من خلال وصلات الكوميديا، مؤكدا أن هذه الحالة تسمى بـ “يومهار” وهى دينامكية لرد فعل دفاعى، يقوم به الشخص من أجل الدفاع عن ما يشعر به ومحاولته الحياة بعيدا عن ضغوطه النفسية.

وأضاف فرويز، أنه يبدأ بالضحك على نفسه إن لم يجد من يضحك عليه أو شىء يكون وسيلته للكوميديا، وكل ما يستهدفه هو الابتعاد عن الحزن الداخلى، والهروب من الكبت الذى يشعر به، وتجد من يفعل هذ الرد الدفاعى أغلبهم من الممثلين والمطربين وكذلك الراقصات وغيرهم فى نفس مجالات الفن.

وأكد استشارى الطب النفسى، أن طرق التعامل مع هؤلاء الأشخاص، يكون من خلال المواجهة ثم التفريغ النفسي لما يعانيه، خاصة أنه لا يبين ذلك، ولكن يتم اكتشاف ما يمر به عن طريق المبالغة فى الضحك بصوت عالى مثل الأشخاص الذين يعانوا من الهيستيريا، ولكن يختلف عنهم فى أنه يخرج من وصلة ضحك لضحك آخر دون توقف، وعندما يستهدف أحد مشاعره تجده يبكى سريعا كنوع من الاستجابة لما يشعر به وقد يدخل فى حالة من الاكتئاب.

Related Posts