الشاي واقٍ من السرطان

الشاي واقٍ من السرطان

 

تعزى الخصائص الطبية للشاي إلى احتوائه على نسبة عالية من الكافين والبوليفنولات (المختلفة عن تلك الموجودة في القهوة). الشاي منبه أقل من القهوة إذ يكون تأثيره تدريجياً وأكثر نعومة. ويمكن الإحساس باليقظة وتحسن القدرات الإدراكية بعد مرور 10 دقائق إلى 20 دقيقة على شرب الشاي.

يكشف الشاي الأخضر عن مزايا أكثر أهمية من تلك الموجودة في الشاي الأسود. فقد أظهرت الدراسات الحديثة أن الشاي الأخضر فعال في الوقاية من السرطان، ولاسيما سرطانات المثانة والبروستات والثدي. فبوليفنولات الشاي تقمع تفاعلات الأكسدة، وتحول دون تكاثر الخلايا السرطانية، وتحفز نمو البكتيريا “الجيدة” في الجهاز الهضمي. لكن الأطباء يحذرون من بعض سلبيات الشاي. فهو يعيق امتصاص الحديد من الغذاء، وخصوصاً الحديد الآتي من اللحم. لذا، يكفي شرب الشاي بين الوجبات الرئيسية، وليس معها، أو إضافة القليل من الليمون إلى الشاي لتسهيل امتصاص الحديد.

Related Posts

LEAVE A COMMENT