استبدل “أطعمة الراحة” المسببة للسمنة بهذه الوجبات الصحية والشهية

اطعمة صحية وشهية

لا شك بأن “أطعمة الراحة” تُعرف باسمها لما تضفيه علينا من إحساس بالراحة والشبع وذكريات مأكولات الطفولة الدافئة التي تعمد إلى تهدئة الروح.

ولكن ماذا تفعل عندما تكون بحاجة لهذه الأطعمة المليئة بالدهون المشبعة أو المقلية أو المغطاة بالجبنة أو السكر؟ هل تعطل أسلوب غذائك الصحي لترضي براعم ذوقك وشهيتك؟

فكر مجدداً! يوجد بعض “أطعمة الراحة” التي قد تساعد في خسارة الوزن بدلاً من زيادته، منها:

• الشوكولاتة الساخنة:
الكاكاو غني بالمواد المضادة للأكسدة، التي تقلل من مستويات الكورتيزول، والذي هو هرمون إجهاد يساعد الجسم على التمسك بالدهون المركزة في منطقة البطن.

• حساء الدجاج والشعيرية:
لا شيء أشهى وأفضل من وجبة كهذه لتمضية ليلة هادئة في المنزل. كما تشير الدراسات إلى أن الأشخاص الذين يتناولون الحساء قبل الطعام، يستهلكون سعرات حرارية أقل، إذ أن السوائل الموجودة في الحساء تساعد على ملء المعدة بشكل أسرع.

• القهوة:
بالإضافة إلى تحسين المزاج، تساعد القهوة على تحسين عملية الأيض، بفضل حمض الكلوروجينيك المضاد للأكسدة والذي يساعد الجسم على زيادة معدل استهلاكه للدهون والطاقة. كما أظهرت الأبحاث أيضا أن حمض الكلوروجينيك المضاد للأكسدة يمكن أن يبطئ من دخول الجلوكوز إلى مجرى الدم بعد تناول الطعام وخفض مقاومة الانسولين لمنع زيادة الوزن.

• الشوفان:
كوب واحد من الشوفان الدافئ يحتوي على 4 غرامات من الألياف، و6 غرامات من البروتين، ما يقلل من استجابة الجسم للأنسولين ويعطي شعوراً بالشبع لفترة أطول.

• اليقطين:
اليقطين مصدر ممتاز لمادة البيتا كاروتين المضادة للأكسدة والتي تحارب الالتهابات المرتبطة بتخزين الدهون في الجسم. ويمكنك تحضير فطيرة يقطين دافئة، للاستمتاع بأكثر الأغذية الباعثة على الراحة النفسية.

• البطاطا:
بعكس ما يعتقد الكثيرون، تعتبر البطاطا مغذية ومليئة بالعناصر الغذائية المفيدة والتي تحارب الالتهابات. احرص على طبخها بشكل مغذي بدلاً من قليها، للاستمتاع بوجبة لذيذة وصحية.

Related Posts

LEAVE A COMMENT