تعرف على الأسباب البيولوجية والنفسية والاجتماعية للقلق

اسباب القلق

القلق من الاضطرابات النفسية المعروفة وتختلف درجاته من شخص لآخر. ويوضح الدكتور محمد شعبان المعالج والأخصائى النفسى، أن هناك 3 أسباب تفصيلية تؤدى فى النهاية للإصابة بقلق مزمن مرضى وضار. وأوضح الدكتور محمد أن الأسباب تنقسم إلى نفسية، وبيولوجية، واجتماعية تؤثر بالسلب على الشخصية وتجعلها عرضة للشعور بالقلق غير الطبيعى، ويتحول تدريجيًا إلى مرضى، ما يجعل الشخص غير قادر على مواجهته ليدخل دائرته ولا يمكنه الإفلات إلا بمساعدة ذاتية ومتخصصة فى كثير من الحالات.

وتتعلق الأسباب البيولوجية، بالمشكلات والتغيرات الجسدية الداخلية، كفترات التغير الهرمونى للسيدات فى الحيض كل شهر، أو بعد الحمل والولادة وغير ذلك، كذلك الإصابة ببعض الأمراض المزمنة التى تؤدى للشعور بالقلق المستمر.

وتتمثل الأسباب النفسية فى الاضطرابات والضغوط النفسية التى يقع الإنسان ضحيتها، وتتفاقم تدريجيًا، كالشعور بالاكتئاب، والضغوط النفسية والصدمات العاطفية التى يتعرض لها الإنسان فى مراحل حياته المختلفة. وتعد الأسباب الاجتماعية هى الأهم والأوقع، وهى تلك الأسباب التى تتعلق بحياتنا اليومية وعلاقة الإنسان بمن حوله من أشخاص يؤثرون فيه، كضغوط العمل والدراسة وعلاقته بالغير، والضغوط الخاصة بالزواج والإنجاب وضغوط المجتمع بشكل عام.

 

Related Posts

LEAVE A COMMENT