كم مرة يستحم الطفل حديث الولادة؟

طفل

قد يكون التعامل مع الطفل حديث الولادة صعباً في البداية، تم تصبح الواجبات مثل الرضاعة وتغيير الحفاضات روتينية تدريجياً، ويتم اتقانها. يعتبر استحماط الطفل المولود حديثاً تحدياً ف البداية، خاصة أن الحفاظ على نظافته ونظافة البيئة حولة أمر شديد الأهمية.

في الطقس المعتدل ليس ضرورياً إعطاء طفلك حديث الولادة حمّاماً كل يوم، وإنما التأكد من تنظيف طيات الجلد في منطقة الفخذ وتحت الإبطين، وثنايا الفخذ عند الركبة بشكل منتظم إذا كنت لا ترغبين في إعطاء طفلك المولود حمّاماً كل يوم لا بأس في ذلك، عليك التأكد من أنك تمسحين جسمه بإسفنجة دافئة ومنشفة جافة بانتظام.

في الطقس المعتدل ليس ضرورياً إعطاء طفلك حديث الولادة حمّاماً كل يوم، وإنما التأكد من تنظيف طيات الجلد في منطقة الفخذ وتحت الإبطين، وثنايا الفخذ عند الركبة بشكل منتظم.

في الأوقات التي يكون فيها الطقس حاراً ورطباً من الأفضل استحمام الطفل المولود حديثاً كل يوم لضمان نظافته وراحته. في هذه الحالة يمكن غسل الرأس بالماء والشامبو كل فترة وليس كل يوم، لكن من الضروري تنظيف الجسم بالماء والصابون.

التأكد من أن حرارة الماء مناسبة للطفل خطوة هامة قبل البدء في الاستحمام، وعند تجفيف الطفل استخدمي منشفة جافة ناعمة لتجفيف جلده تماماً بحيث لا يتبقى أي صابون أو ماء.

Related Posts

LEAVE A COMMENT