صهيب الراوي: سنقتحم مدينة “الفلوجة” قريبا وحياة المدنيين تؤخر استعادة المدن

صهيب-الراوي-الانبار

كشف محافظ الأنبار صهيب الراوي، عن قرب اقتحام مدينة الفلوجة التي يسيطر عليها تنظيم داعش لافتا إلى أن حياة المدنيين تؤخر استعادة المدن، وفيما أشار الراوي إلى أن العمليات العسكرية في المحافظة تسير بوتيرة متسارعة، أكد أن أكثر من تسعة آلاف متطوع من أبناء عشائر الأنبار يشاركون في المعارك.

اذ اكد الراوي في حوار خاص مع عربي واحد وعشرين إن الملفين الأمني والإنساني هما سيدا الموقف في المحافظة.

مشيرا الى ان قيادة العمليات المشتركة تشرف على جميع العمليات وتوزع الأدوار حسب الموقف العسكري و أن دور القوات الأمريكية والتحالف الدولي، يقتصر على الاستشارة والتدريب والتسليح الخفيف والمتوسط للشرطة المحلية ومقاتلي العشائر، إضافة للطلعات الجوية المؤثرة.

وعن دور الحشد الشعبي في المحافظة، قال الراوي إن الحشد هيئة مستقلة مرتبطة برئاسة الوزراء، ومقاتلي الحشد العشائري في الأنبار أحد الأفرع التابعة لها، ومشاركة مقاتلي عشائر الأنبار نوعية، وهي الأعلى عدداً والأكثر تأثيرا.

Related Posts

LEAVE A COMMENT