النعناع الأخضر.. مهدّئ للأعصاب وطارد للسموم

النعناع الأخضر.. مهدّئ للأعصاب وطارد للسموم

النعناع الأخضر هو أحد النباتات العشبيّة التي تتميز برائحتها المنعشة ونكهتها المميزة، بجانب فوائده الصحية المتعددة؛ نظراً لاحتوائه على العديد من العناصر الغذائية الهامة للجسم؛ فهو غني بالمعادن مثل المنغنيز والنحاس والبوتاسيوم والكالسيوم والفسفور وبعض الفيتامينات مثل (ج) و(أ) و(ب).
ويعرف النعناع الأخضر بأنه من أهم الأغذية احتواءً على مضادات الأكسدة.
ولذلك تتعدد فوائده الصحية والتي نستعرضها في سياق السطور التالية:
-يساعد على تحسين عملية الهضم، وتقليل نسب فساد الطعام في الأمعاء.
-يسهل عملية الإخراج والتخلّص من الفضلات، كما يعرف بقدرته على امتصاص غازات البطن، والتخلّص من آلامها بعد تناول الطعام.
– يساعد مضغ وريقات النعناع الأخضر على القضاء على رائحة الفم الكريهة، كما يعالج التهابات الفم واللثة.
– يوسّع الشعب الهوائية، ويفيد مرضى الصدر فيما يتعلّق بسهولة التنفس والشهيق والزفير.
-يعمل على تعزيز قدرة الجهاز المناعي؛ لاحتوائه على مواد مغذية كالكالسيوم، والفسفور، وفيتامينات “D،C “.
– يعمل على طرد الديدان والبكتيريا والطفيليات التي تصيب جسم الإنسان .
– يفتّت حصى المرارة كما يعدّ شرب النعناع الأخضر ساخناً من أنجع الأدوية لمعالجة اضطرابات المرارة.
– يعمل استنشاق النعناع الأخضر على تنبيه الحواس، حيث يعطي الإنسان قدرةً على التركيز في العمل الذّهني، ويفسّر ذلك بأن رائحة النعناع تنشّط الموجات الكهربائيّة في المخ.
– يحتوي على إنزيمات تساعد في الوقاية من السرطان، خاصة سرطان الرئة والجلد والبروستاتا.
– يساعد على تهدئة الأعصاب والتخلّص من الشعور بالأرق والتوتر.
– يساعد على إدارار البول وتخليص الجسم من الفضلات.
– يسرّع الشفاء من الإنفلونزا ونزلات البرد.
– يعالج بعض الأمراض الجلدية حيث يدخل في صناعة الكثير من المراهم الطبية، كما يدخل في صناعة بعض أنواع معجون الأسنان حيث يعمل على تقويتها.
– يساعد النعناع الأخضر على إنقاص الوزن حيث يدخل ضمن برامج التخسيس لاحتوائه على سعرات حرارية قليلة كما يتميّز بقدرته العالية على حرق الدهون.

Related Posts

LEAVE A COMMENT