دراسة: الوجبات الجاهزة بالسوبر ماركت تحتوي علي ما يعادل 18 معلقة سكر

الوجبات-الجاهزة

كشفت دراسة بريطانية حديثة عن أن الوجبات الجاهزة المعروضة في المتاجر الكبرى “السوبر ماركت” تحتوي على ضعف كمية السكر الموجودة في علبة الكوكاكولا.

وكشف بحث مشترك أجرته صحيفة ” التليجراف” البريطانية مع مجموعة تسعى للتقليل من استهلاك السكر عن ما وصفته الصحيفة بأنها “نتائج مذهلة” ونشرتها في تحقيق حصري موسع هذا الأسبوع.

يذكر أن علبة الكوكاكولا ” كان ” الواحدة تحتوي على 35 جراما من السكر أي ما يعادل تسع ملاعق شاي من السكر.

وجاء البحث عن كميات السكر في بعض الوجبات الجاهزة عقب الدعوات التي وردت في تقرير صادر عن مجموعة الصحة العامة في انجلترا وهي مجموعة استشارية للحكومة بضرورة فرض ضريبة على السكر بنسبة 10 إلى 20 % للتغلب على مشكلة البدانة.

وأظهرت الدراسة أن مكونات الوجبات ماركت” والمعدة مسبقا تحتوي على سلسلة واسعة من المنتجات التي بها معدلات عالية من السكر, بصورة مقلقة.

كما اكتشف التحقيق المشترك بين التليجراف ومجموعة “أكشن أون شوجر” أن طبق الدجاج الحلو والحامض الذي تبيعه سلسلة متاجر عالمية شهيرة يحتوي على 61.2 جرام من السكر أي ما يعادل تقريبا 13 معلقة شاي من السكر.

كما أن طبق الدجاج المقرمش الحلو واللاذع “كريسبي سويت&ساور تشيكن” الذي تبيعه نفس السلسلة والبالغ وزنه 400 جرام يعني أن سدس وزن المكونات في الطبق تقريبا تتألف من السكر.

والأكثر من ذلك أن وجبات الفاكهة الخفيفة الخاصة بالاطفال والتي توصف بأنها “صحية” تحتوي على المزيد من السكر أكثر من حلوى “هاريبو”.

وتقول سلسلة المتاجر إنها ستعيد النظر في وصفاتها في سلسلة الوجبات الصينية والشرقية التي تقدمها ووعدت بطرح أطباق جديدة مع تقليل محتوى السكر في العام الجديد.

وأوضحت الدراسة أن هناك أطباقا أخرى من الدجاج تحتوي على السكر أكثر من علبة الكولا مشيرة إلى أسماء عدة سلاسل متاجرعالمية أخرى معروفة تشارك في تقديم مثل هذه الوجبات يصل محتوى البعض منها من السكر إلى حوالي 52 جراما تقدم أطباق دجاج الفلفل الحار “تشيلي تشيكن” وأطباق أخرى تتألف من مكونات أخرى مع المكرونة مع إضافات الصلصة “الصوص”.

وقالت مجموعة “أكشن أون شوجر” إن النتائج تظهر حاجة ملحة بتنظيم صناعة الغذاء ووضع مجموعة أهداف بالنسبة لأقصى مستويات السكر وتطبيق معايير متوسطة في جميع سلاسل الوجبات الجاهزة.

وعلى الفور دافع عدد من سلاسل المتاجر العالمية فور نشر هذه النتائج في “التليجراف” عن نفسها بالتأكيد على أنها تقوم حاليا بالفعل بمراجعة مكونات الوجبات الشرقية التي تحتوي على المزيد من السكر.

Related Posts

LEAVE A COMMENT