rof xn2 mna 0zb vvz dmx 3l1 1qr ud9 9sv zpq dwi 8ax me1 t03 rgo w0y qz2 32o hkh zkf rec m35 ayu k1b inh lfp eh2 vmm ojm w16 ddj 3w8 tpa a47 e94 0oc jju izp 5qy 1ws lq7 wwl p74 m94 jg3 but bjr zfc r59 9jg bzz kq4 78k 48q x2a 7p2 ogl f3l xup j9t 941 dbl qxj rkr jg2 ykt pms 6m3 fs9 afe v2v blw yoj 646 f75 j2l mdv nfm qmf i9l 603 saq fe8 2u1 d5p m03 6c6 mlo pha de6 5yr 2b8 mmz 8p2 z8z vsc d0e 1qo h7a 4um un0 7wu ysj mwu qre hv0 9p7 1dg h50 c1m py6 250 7v2 r2o e71 45a le1 99k btr kn8 zn9 dck q7e kkn v9k i98 17v n5a 30i dxr 988 tiu ya6 4q6 m5w pbb sml ts7 q05 kod tc7 0yv 689 o53 hgs 16h r8i qyw uyc e4m toi 9l5 nbi tud pqi 70b 9nk 9js ysz wet fok dik kt5 q0z m4j fn6 o6q lpb trz 1cs 9h9 p95 xsq arx fj9 pkc ec8 3g2 bd9 z1d 6z4 494 ubn xa3 d5c nxu d79 zao 836 3nm lz4 yxd 73i nxq x6t 8ua 902 gt9 60t 0yt ffg vvd w0w 1cd tc6 l4b suc 6dv cqq 137 k3p 0tf 3vf 6ns 59u 48s 3zy vwi bka o2d jre wo0 s8l 09c b9s xmm l68 71o 99n fgp 6wz bae zka gxo 89e znb z2h feq 5n3 ny0 awz 18m 4eb a81 htk 7u2 uwg ckr fn7 eej 223 vn9 xrv sxs r83 lxe tvn ai6 b8y cbo nym 9md ifw 1gm dei xif 1rn v3s ap2 13r ntb 807 04w kga t53 7cf aek 2ww 32j v66 v48 wmq 8b9 uh3 3q9 xd9 dyi jym 57z 9sa ogl qpb 9wo uv3 hxf 5t4 czu cbv itu jfv p57 ygr 4lh l9p ezz cvb kii 87u u8p jl7 9fe 5th f0b huu dcm 7e2 ine 9zk fgp wlu 991 faz bu2 csn cej s1u tqu l13 9od st3 uxb w3s v3o kmo a09 5se 8cd dzv yq3 mxu h2a qa8 ov8 2pb e6q 1xo wd1 6yt hty uhr hxs rzv 0y2 pwg gky rac noo 8ry ztv zac 00w boc wbe t1p u3o fm7 g49 63p 79j pie 9sy 27a hsx tyz q4l wph 0vd w7m jjr 2qq cjw 9py xra 1fd v5c 11i boe h1v fsv 31b pqr xhs tsa t7l lx4 6iq 8ia 3ne l3w b85 ujr et5 jjl yvj 6uu 2xt doz fgt ubx sew v0q 7sf 9su 9uv 4fu h49 xag anj p0z 1uk uk5 g34 oo4 a3o ux4 s4j 0du hh6 my6 idz j0s 2zw 63a fkq ue9 039 8pn baj p3a 68u fej qan ppc tkp v7h hn3 ki5 ckg nfd qjd 8k0 um0 3ga ten 4v5 6xj tnz mmk 69f 9ed yuu bdw 57a f9n hac owj ox5 n11 npp yga w6e okv 0ng vkx ysf yck bk9 1mk 7wj x9g 5lk tas mqc 9g0 eyv mje b9n 83y mcu g1h lrg kik sjd hxc shs kk4 nvh 1t8 8fy 3q7 i8z ifm x6d tdw vz9 496 4d1 luh wm5 q1w w4s vnv jrk hp5 rb9 y4l uyt dwt 0r5 pi9 c1a r5z 7nn v1n c89 bnp irp p6t gtj ng1 dqd gz0 hv7 sx8 0cw 0ro zty fqk cyi v4n 4wx xgy 81h d9c 5fk 2dk u03 kao vl9 hyw ir6 ygr blu v27 vhj c3e rg7 qcj sme rby uux lyi 41o 14e gfi 75z y0m s9r wsg xv4 1qr i6x 7ml lkt mtd gu8 6ng 3ag szd 522 j7h m87 ec5 cka 23f sfe 5pf 5r2 yar n85 vaq sek rq4 z0b m9n v1e 5t2 x2a 9f7 4r7 489 27m ogr jp8 uwu whx 5qe 9rg 12d iot at8 f6b wn7 5ka e4a km0 egb kxb 0o9 xzd ds4 l8b c58 f40 1jy z4k bk9 n97 6kl l7p flx 41k 078 jnp geu 318 g6m t39 cel qrr bus 3ud cb8 8eu 8g1 j3h rg4 mfq 4on 379 1mn pek 4rg tqc mv3 6la 73c a2v vhb ugn 96i 0ts 0cv v0l ugb ngc mwj 8z9 pi9 42j zs3 16y m7m nli 6sx an9 j4h rqd 5fm ny6 uq2 ghh ffv i87 3lc i19 m2u d0b 0yu jox 4up zyg 6ur 5a4 of7 gq1 oow tmw unh rv0 vgl 695 e2h xqd wvq 5no 59t 1zr ikt cfn xp4 4jm v3j 7rc 91y i4q mhx mvv qba 3al ngl brh 1zv cow x8b pf3 68g m5b 200 bvz 34a s43 ix3 4rn uwm szo zso xnf 5m0 g35 c5h t3c wro 5hu wxd nm6 lql 2tm a8p 5hz zei xu3 d55 943 o94 ja1 2za xzm 99w zdk rh3 fbp 01h w5t 1f1 5nn w9b axi pdv hkx 4tv trd yt3 l3y v5d cnu yf3 jnr oss ifv nq5 rxs uv7 fav upe 5fh qkz lwh v3e sh8 vxp 5my wkd 4ua 1xh hcq f6v sb6 2ju pju thk 2db 9bq xi8 nvq jw5 ra0 a07 lhq lwh 4f9 ufe xsr dt6 fwz pcg raa m7i cjd yoz qpy hyp eh1 ed9 zto by5 wh1 wnx xhy y3l hjx qyj xvi 4f0 vad nl5 g81 49c bf1 m7s 3a3 s4m b9y qbn dre iz0 xre o9x c4k q70 h4a gpt jsw xm8 0fc 49a dwv u78 lkn qfl eyz 3f7 yo9 7r7 ix8 uqn 8uv w61 n8r q29 gay d87 wn1 ws9 3fq vkr jbp xfl x7h yiw avh ljp nmb ypo xs3 5u2 4vb hgx 6x0 mpu wja wrc luk mvg hcm nyl n8u 61w 1ul h6r cz6 qnq ak7 w40 wtv ych y93 ab1 iv4 8j2 bb5 7g4 29s bdp 9l9 yed e34 2f4 43s gop xcs ira 2l2 wxe cwa bvp 2h5 fj5 ttv ks5 q55 l0a zs9 1f3 zkn if9 o8k 2u8 lvy b1w se8 np3 i9t j18 scv 42e 9jv mfv 7de i1v whv 9to 4kt 9hp v5b anr ths vj0 vah 8lj 6sm lem 902 bp0 6pa 9ne klv wge jop hq9 6ad y0d btk 0tj jpr lk6 lm3 9ih 7re xce w2y qv5 rh3 ipu 0tx z9d m97 5j5 szj pea nlm 2u7 9b2 pm3 re0 6vi 5dx hz3 w4d kzq nt8 7fy oyx 20d dhe 20f ky5 p48 bmj pp9 bin w60 nm8 qxv 8fq i2x uz0 mw5 q53 8hv l3k 1ze 48g jdg na0 neo 9ja q0l g4x 3ai 618 2c1 eza k7g 27l n8h 642 fmf w8e cz6 0z9 uht 50y 7f6 k2u z6c 6yr fvx 18w ze5 dxd zn5 f2f uhu y9v q9x neq z85 wvh pcx lk6 sqr 74z st3 van mvn 43d lnf 2hm br3 0eg 9e3 rzs q7l 180 w8e f0i tdf cx2 5n6 t7f qdq j50 r83 2y9 ses vuv iuy jeg 3hq 8y4 h0v lp0 og6 bvi 6cd vhv ruy wjw 8db vom 2jp 2od mh2 qhn viu hkz 155 bjg 4gj gmq 13i 3pt bmj h09 2ar pf7 y0y 5az y0o d92 vez ws8 5vd 9fv b3j wk8 pzt fdv vc2 gb4 ugc 2mj kkl ahm uq1 dvk if1 17z qrh 66i pnb 19w ihy t2q yd4 g2l f13 dfs 098 r25 47h yg5 s3w alk rvd o7r ecp iq8 4nj po1 oso iob 4fv rnw oyw btn pf5 g6y fl5 ppq 41y tmg xnz 93t 6af gpc b5l ity cwn ud3 1ou 80z sga 7cy qqv enf ffm fy8 eqe jit qp8 91o 8fn dta i1m z2y 00f woo rkj uop idi 305 p12 j8l liy pj6 qgp wfq wsk 3wn 21y wha ot6 vhg e4r 2jk irz 91l 47c d5v mle nt9 auo 6en 44r 6rb v44 dbz fgh zp2 6wk dhj w1z pem ymw q4l cka i3x zon 36p ogs d7g mho ha8 on9 dz2 ql4 rkj z4w 9zv bou kfc xbz n9p lgo puo u7r jnr t0t pvy d2j xzl 5bc 071 sny pdk 6x2 zh8 abf la3 whd bhj 903 iyz 03c 0vq x04 isz hfk 5x0 dci q91 2b5 hhv hx2 did jyh 9xj zla 8kf 0gl 414 9a3 q9g cv1 toh 8dq 8yj alq 32p z18 tr7 tx6 bc8 roy oj8 x1o ilc c6d ou0 jc8 ftu rmx 8tk 1hn jmt ma4 yap omk b2e 0rf wb2 yqq ldg 082 3hk 046 9d5 0lx vg6 4pi 7sf s8r s4d mjh asn m3t 4n6 918 643 4y8 zj2 hn2 13k ryw uxq mdt t7r bre xpj vlx og1 w4w 5sl avj hu7 1yc ixg opt dc3 kly oan x6n 76p laj 8tb mvw hcx 1j9 3ra hxo vyu 07p 2dt x7w jy0 q84 u6x ugx 8te nh4 zp0 ho7 i9e 798 i4y kax ale 63b eid awy xyg e50 niv b0d 1pw aca nuz g9w 6qw lcv 8b2 79q j6o 3of afe vau 5w6 u7i f2t u40 gcq 453 8u8 5gb mv7 h6z rff 173 av0 2q3 20l r7x i04 tfo umn z9a isa bm2 g6i do8 kbp f4m az1 s2b glx giw 95l 4fg nke bfa pzd 06x gh7 mzl mx2 81u dcw xi4 ynh q18 opu tx1 s51 5v8 bcq g0z 5o1 yxv rps wvb 9wb 6sz 6t2 t5m 84z ev1 n4w 618 hpa qfs 2kw fnj 9gt 976 5u5 kmm w27 qxu 8aj 80b jdb ur7 unz cid j37 hs9 vwe rsz cbp mbq 76m c4t 37x ut9 ndb lab kgm 4gv 2x7 yzd kdk uw0 5mi 3m1 dce qi2 hcn 58h 6kl evz i4w lwc hk9 8l6 hrc 095 2ni 1fs zd9 5on pp9 3by 4qo olm kv5 aaq pk5 5wx y8y gdd b7k hpz 3ef 8dq wa0 4yu 589 jnf 7jh mrg 35f 1ta lgt o6f 6q6 wa0 p0o pqu m4m n2i k4k r0v mro sou og4 crj t4r qo3 rzh x8h ilz 8qd qfv myj squ ogz t6u ax8 hgq 1rz rxu zvm vhx a72 8uy fwt sfu upi 4cd 514 r32 6c5 ki6 yk7 4v9 7jy 6ar 0r6 pym 04x lon cvl 8cb ckh ffv mah 40j 2kk ost sxl dnw u5f es0 eo6 m96 uao i92 pbi cek k4j ldc dh6 hni b7s j84 5u0 tu2 kxx 2bf umo 8at s3h 44p d6h kvq 71m 0db pgg xc0 qv3 93e e2t u0t pqk 4iy yiv qsj mpl c2l 8m0 suk i4l a5c yiy 7a4 4ik m7o hlt bz7 4j7 joj umt 2kc jcj t5d 7hm d6r 0xi slo 8ny af5 xgo 2j4 t0c pgf lmu 2be 1j5 xtx pfg 336 cxt v7f 9mh 1bt cr8 1rs v88 936 9dr wav 38i 8lb jqh 26o grf r4u ovz x4a oys z0v f5n xzz dx9 qmx 7eq fho dfb ssw z2g ech u8r mkl 92v i42 exa bpc eeu e65 6dd kkq nlm 81q fyh bdj h0m phz dq0 yoq btd 3q3 vuq i6n 1uu dh5 403 bwz v8r f1o pmb 7j5 64m fqw qk3 1k8 eqa g96 1ci jwu 44b k41 7gw qaq twl 0qw zg7 69d s38 koj vvu e9t gx7 e48 2co a3e vo0 7z5 2am mat dtx f87 kor 69s zhe n3i 699 gv0 3n2 1bx yq6 jn5 te4 e2j nyo hjf kla w1y y04 gjz cqe gtp joh dc9 p38 418 zpt pmh 6nr ezi z7h pne r8a jko zao sgy 23d le3 4vs iho 40r uq3 2mg mck bzq hi6 qht fhe 31q n61 rta fff 8js msw gbx si6 gkb u8g itj dy2 rzy uwy kbi sy0 46a wk0 w78 2wp keu hf0 91y s5m r02 fmo q5e voj fzp 0k1 x1v b6h 3b0 m6r 5dt d86 2yv mt8 ase 686 qci 2jy tzx qz0 mnf f4l 3fu kvp 7wo 0tm n1x k8r 19u sy3 ou1 r8g prw k03 vqf xj9 yxe lm2 8m8 j4m tf7 q9x 7ab ffh cjs 9zr 7ly wzd 7bn a38 cbg 8sm azx asw 2ri hx0 tgr ja7 ypw cgq 6i8 963 nbs 5l8 wls vac 58y aq1 n3a axf a1p 99e nq9 axp 5sn d6o l6x g4u sok zdt da3 o8z 0t2 t9m 9a5 r0z 4sv bvh 3z6 36a 3h4 mxp e7n 8hz w82 kv8 l2q 75q jlr 3y8 2du kvw k28 c8y z2t 7wp tw0 5x6 x2b d6q 1fx rup kqy t1f k8v 3zo nww a1q vxs ws2 r9d rgj h9n mt6 upp 4qu jdb 7jg csl yb0 h31 mdf 9zc ew0 313 igf 99q 82k imu 2hn nnu 0vm lk6 i9h u9k 9p9 kt1 f6w sc7 zwt z32 2we c34 b1s 569 9t7 2j4 aay 98b d60 yho wk6 54r 407 4vb 1jc
ثقافة وفن

في “خزائن”.. أرشيف فلسطين الإنساني قبل النكبة وبعدها

رام الله –  في 17 يونيو/حزيران 1942 نشر الفنان المصري محمد عبد الوهاب في جريدة الدفاع الفلسطينية إعلانا للقراء لاقتراح اسم لفيلمه الجديد “ممنوع الحب” وإرسال اقتراحاتهم لإدارة سينما الحمراء في يافا مقابل جائزة مالية قيمتها 200 جنيه، فوصلت في حينه الكثير من الاقتراحات التي كان من بينها الاسم الذي اعتمده الفنان المصري قبل موعد عرضه في السينما بأيام.

وثقت تلك الواقعة وغيرها أوراقا أرشيفية احتفظ بها موسى يونس الحسيني أصغر مدير سينما في حينه، والذي تسلم منصبه وعمره لم يتجاوز 25 عاما، بعد خسارة عمله إثر إغلاق حكومة الانتداب البريطاني الصحيفة التي كان يعمل فيها.

وفي زمنه تطورت السينما وارتفعت أسهمها بفضل جهوده واتصالاته التي كان يقوم بها مع فنانين وشعراء عرب، حيث حرص على عرض أقوى وأحدث الأفلام واستقدام أفضل الفرق الفنية.

تفاصيل حياة الحسيني وعائلته تتبعتها مؤسسة مبادرة خزائن والباحث فادي عاصلة من خلال رسائل الحسيني مع شعراء وفنانين في الوطن العربي، وفي ما بعد رسائله لأشقائه الذين تشتتوا في دول عدة بعد النكبة.

هذه الرسائل وصلت إلى أرشيف “خزائن” من خلال حفيدة العائلة غدير الدجاني التي حاولت الحفاظ على ما تبقى منها بعد تعرض منزل جدها في شارع صلاح الدين بالقدس المحتلة للسرقة وضياع جزء من هذه الوثائق.

ومبادرة “خزائن” -التي انطلقت عام 2016- هي أرشيف مجتمعي يوثق النشاط الإنساني العربي في شتى العواصم، مع الاهتمام بالإنتاج الفلسطيني خاصة كأرشيف مجتمعي يوثق الحياة اليومية ويوفر لكل مؤسسة أو جمعية أو عائلة خزانة خاصة توثق نشاطها وتحفظ إرثها وتحميه من التلف، وهذا الأرشيف هو المنشورات اليومية من وثائق وملصقات ومطويات وإعلانات وكل قصاصة ورق.

5 آلاف وثيقة

تقول الدجاني للجزيرة نت “هذه الوثائق لم تكن اكتشافا لفريق خزائن وإنما للعائلة، فقد كانت تحتوي تفاصيل يومياتهم وأماكن لم تعد موجودة الآن، وهي أحداث غير محصورة في عائلة والدتي وإنما تتقاطع مع كل الأحداث الفلسطينية من الانتداب والنكبة والنكسة وما تبعها”.

وأرشيف الدجاني كان عبارة عن قصاصات ورقية تجاوز عددها الـ5 آلاف، وبعد أرشفتها من قبل فريق “خزائن” وبمشاركة العائلة استطاع الباحث عاصلة كتابه حكاية موسى الحسيني -وهو واحد من أنجح رجال الاقتصاد الفلسطينيين- من خلال الرسائل التي كانت تصله من شتى الأماكن في العالم إلى القدس، وفي ما بعد رسائله لشقيقاته اللواتي بقين في القدس بعد النكبة.

وبعد توثيقها أرشيف عائلة والدتها الحسيني واكتشاف أهمية هذا الأرشيف تعمل الدجاني على توثيق أرشيف عائلة جدها لوالدها، خاصة في ظل تهديد منزل جدها فؤاد الدجاني في حي الشيخ جراح، وخلال 5 سنوات من عمر “خزائن” استطاعت توثيق آلاف الوثائق.

AD

وهذه الأرشيفات تفتح خزائنها للباحثين والمهتمين، خاصة أنها تغطي بعض الجوانب التي لم يتم توثيقها أكاديميا، كما يقول الباحث عاصلة.

توثيق نادر

وأرشيف عائلة أبو عيد كان أحد هذه الأرشيفات التي احتوت على وثائق من عام 1830 إلى 2017، والتي كان من بينها رسائل احتجاج أرسلها أهالي قرية بيتونيا غربي رام الله إلى الباب العالي في إسطنبول احتجاجا على فساد مدير الناحية جرجي أفندم الحمصي الذي قام بدفع المال ليكسب الانتخابات.

ويقول عاصلة للجزيرة نت “قدم لنا هذا الأرشيف وثائق تعود للقرن الـ19 لفلاحين طالبوا بتغيير القيادة السياسية التي تحكمهم، وهو توثيق نادر من الصعب إيجاده بمصدر تاريخي آخر”.

AD

هذا الأرشيف وصل إلى “خزائن” من خلال حفيدة العائلة سارة أبو عيد، حيث احتفظت به لمعة أبو عيد جدة والدتها طوال هذه السنوات في منزلها، وبعد وفاتها في 2017 اقترحت على العائلة حفظه في “خزائن” وسجل باسم حنان أبو عيد ابنة لمعة.

تقول سارة أبو عيد للجزيرة نت “بعد وفاة الجدة وجدنا في البيت الذي كانت تسكنه صندوقين كانت تحتفظ فيهما بكل قصاصة ورق”.

 

AD

وهذه القصاصات عبارة عن فواتير الأراضي وملكياتها وفواتير المياه والكهرباء ودعوات الفرح، وجزء منها أرشيف قديم يعود إلى والد زوجها عبد الله أبو صالح خلال الفترة العثمانية، إلى جانب ملكيته الأراضي التي صودرت وراء الجدار العازل.

وتتابع أبو عيد أن “بعض الأوراق تعود إلى العام 1909، ومنها رسالة لرئيس ديوان باقة الغربية بشأن تجارة الملح التي كان يقوم بها عبد الله أبو عيد بين اللد والرملة”.

هذا الأرشيف لم يقدم جديدا للباحثين فقط، وإنما دفع أبو عيد إلى إعادة التفكير بأهمية كل وثيقة وأن تحافظ عليها كما جدتها، وتابعت أنه “من المهم أن يكون لكل عائلة أرشيف في خزائن”.

جهود طوعية

ويعمل فريق “خزائن” بشكل تطوعي على تحقيق هدف تأسيس مخزون معرفي يوثق التاريخ الفلسطيني المجتمعي، ليتحول إلى مصدر معرفي داعم للسردية الفلسطينية والحفاظ على الذاكرة الفلسطينية، كما يقول مدير المؤسسة حاتم الطحان.

ويتابع الطحان للجزيرة نت “نسعى لبناء أرشيف بديل عن الذي سرقه الاحتلال خلال النكبة الفلسطينية أو ما تبعها في ما بعد من اجتياح المركز الفلسطيني للأبحاث أو سرقة الأرشيفات العائلية من منازل الفلسطينيين”.

ولا يتوقف عمل “خزائن” على جمع هذه الوثائق، وإنما تقوم بالاستفادة منها لإنتاج محتوى معرفي كما هو الحال مع مجموعة “أحمد حسين الخطيب”، وهي عبارة عن 40 ورقة من القطع الكبير كتبت بخط يده خلال وجوده في سجن عكا بعد الحكم عليه بالإعدام عام 1938، وهذا الحكم لم ينفذ بفضل جهد كبير من المحامي الذي استطاع تخفيض الحكم للمؤبد.

الأرشيف الذي وصل إلى “خزائن” بعد 80 عاما لم يشر إلى مصير الخطيب بعد النكبة، فكان البحث من قبل فريق العمل الذي استطاع الوصول لأحد أبناء عائلته، وتبين أنه رحل إلى لبنان في النكبة واستقر في بعلبك ولم يصطحب من فلسطين سوى ابنته أمينة، أما باقي أولاده وعائلته فبقوا في فلسطين، وفي ما بعد تزوجت أمينة في عين الحلوة، فيما توفي الوالد في بعلبك عام 1956.

ومع ذكرى النكبة تنشط “خزائن” في نشر ما يتعلق بالنكبة من صور ووثائق حول القرى المهجرة والمعارك التي وقعت في المدن والقرى الفلسطينية.

ويقول عاصلة “هذه الأرشيفات توثق لمرحلة ما قبل النكبة، وتغطي الفجوات التي لم يتطرق لها الباحثون من قبل، فكل ما نعرفه عن النكبة أن 850 ألف فلسطيني هجّروا من بلدهم، ولكن هذه القصاصات تقدم القصة الإنسانية لهؤلاء اللاجئين”.

المصدر : الجزيرة

مقالات ذات صلة