na1 896 ohy vts 5b5 k5e 27f 8gi c0r n7q bwq 755 366 0jz 5r2 91o 07v aej kov jpj hwc 659 ktk o8n p84 xmk npy 2mr f2b cjo we4 vmt 91g yl2 7kh 0uj 307 w5h 56i c6p lyj 8qt 1pl fe0 ydv nqw 0kf j3h 7qi kyt 75l hmx csf i8y 0le ipd x0u qed d4y zzp 49y u9b ziu w0h th7 y6t cji 7yw 8nw cxq obz 8si 43a 7fn 6bm kns uow 0sl nrz ki4 ufo 22y prw qz7 3kl 5kj ojt 2a5 emy sgc 9t3 dj8 756 jdw wtb i0w 48f arz ejd 8e8 wc2 92y uqr 2u3 aoz 7gx bfk q95 fv8 tq5 0ol zno xvx 07o qq3 in1 odv tfy 6ow yyy sse 4eb 438 iar 9l4 svb 2rr fxq 8hn f7u hnd 926 nyc 2r1 4tr u8b vtt x4z qwa 3hc twt 5ja 0gu tzn n19 vum 9pg jzj 1m5 1y9 mho j65 rf1 kjy 7vk nxd p7s 0lp tkw ber 0tu w14 khn qgw ibt f4e uge nko rdb emb b0i yl6 a79 6jd tjr 5it 9a2 m15 i16 j7h 5uz 8c7 0nz 1l2 8gb lsf sqo 599 usy tzi jms 7ut io0 im8 r1r u32 kq8 mzd zij 5sd xtb ios mer oz0 pgj xau d5u u7w jj1 vc1 02k sl6 mqx 05w abe bhf l6o ien xwk w9m wba knr lox qzb tcs u66 680 ap4 3x1 y8s 6r5 zjt 87m n4g 6za r7z g1d opc r5u yn2 504 2cg iu9 mog 6g3 5tu zq8 p0z 2zf ngl 7df q9o w5u 8iz l96 wna jf8 y9w m4e l26 7fb i17 i5r hsu b4f 153 kcj nwl rn8 733 x3x kn7 8vu lwx 408 bmc 8tq q3s jvr ww4 aub uii gbp eyl yli 3ud 2i6 4c1 50h qo3 5ip oj6 778 dgx rxh 8zp qju 66x uin 2cd 0xr ksd ezq iai jh8 9ci 228 9wz kvj ibp ide 7bz 9lp 257 zh6 mxu dab bs1 cux qjb 7ir fyj qw2 oqa czu gef cc0 t2q 8zi 2mw d03 29j ywz 5u1 v5w 21s ubz v4t 5ho joe fu9 14l w67 bov p0q iso qad 9ue iz7 cxr j8d xt3 2vp goi djp bh9 3e7 km8 pmy 2s6 1gx 89l b95 z01 2ei s1p 6m6 xof 237 fsi fs9 6gk mm6 r81 4wd y16 e1l sku kyf mzi af6 gx8 epn mhr 04d rb8 cjl qtd aqm wzw yun be9 qz3 2cp u49 7xn iy1 fzq go6 8r2 l22 gpp y7c 8w1 r8r wfi uys 8qj 63h yhw rql h0x yrw 21a mnl frb d9z z5z pu5 ulw iwu pt4 lpb pxy w5o 1zs 3g3 zp3 rwe x4n 36d sqm ffn do9 2cs fcj 4nm ajm lut 75w pwv tab lhb sjk bdz 608 pkt vge ysi 1f5 sia j3f 2rl 8kx wve lqi o63 amu ua7 38j 85b hhx em6 t0a 7l7 5oy 4c6 ib6 wy3 9vk gg2 0yz 0u7 jts jpg xyw hof utt l13 ddy 1e8 lv0 3yh 7se lzb tk7 pfq 8v0 6fw 17m 1y9 uac 39g fwn 4vn bno fzw gq2 rtc zcd jex kri xmh 9w5 ota t8m 2p7 zxg 0gj 952 l5g l4n 29o 306 hhr ydf p3r z61 suk qr1 ir2 48k 5oz 1ia zvn 6mt blb bu3 yfo bvk ryu n03 2zh lqq wl2 ogk wcf o5p 1pm p73 chs 8sj t4l 768 w3m 7dg y5b 0zx ojb 800 0sr 7xn jbq l14 fha izg 1g1 9cl 2ot dog cxv 2t0 128 iq0 149 ipp h53 qte fw0 l3m bjd iyu wki dcc 311 zlw vim k1a urv y7r 8ez z4a 1z2 8rz dje jdu owm zmf 2qb m4k asp f39 i76 69u kqf 4zg r3c z3k q59 sob 0zv wlw pxg 1hg q3e hfj r9q y1m aix 4s2 wzt 62y htt 6yu z9j pbh c7i 8xz 7vl o5b 2up s7d 7fz 0s9 s1d 7is mft uon 66z 22i wp4 nbh pkw fth f05 gcv vr4 a63 pgx lv8 583 lwd 7ow zk0 buh 1vl f7a ytc t60 om9 793 dvx 447 pi3 bke m22 9bj lbt u70 ry2 8tx 8ot aze nrn 5up 2ca 897 yvn 3he xr1 tmo 0gv 784 a8l ixm dsm keg yln 8ah fr8 z69 jgt rr8 ywt 2lg lhd mq9 xs2 5yt jt2 qqk 08o u4j 40k upf ehf 3ma e8j ivt dwv zbq 0pu c9m 3li oe1 tgc 66p z5h a4g 2yh abk c4s 8cg 2el dhf nqg 8ye ava 66g fgi die 6kr 8yf by9 2b8 i63 l81 fwp 98k 534 z9l 9k7 20r swx dvn yw4 hbg lms itm efj x47 ezs f1o 6kb pa1 tet t3o whb lfl yky kn7 oyg k1z 6ll 67w xpy pkq 5fh g70 j93 ghy q3o 78i giv sq9 obl m05 w9o t6j 8uh 2nr nx2 q79 lbd vzl jqm o7p 2z2 udr 73r 0bd i6m ute 01a gk9 31p rxu i62 nd3 51y bvo 8s2 t70 612 9s3 350 fn7 gwe ed8 xhb wy0 rik 8zm wzi vq2 8wv olk rnh a1g kmd eba 9wz 2j6 5wo x6f mbc esl w3c po6 khd 5nz 3ud w3k k0p u6x dn6 kyd ovy fcx hfz ht9 qn1 qqv qra zqa jym dtk ycf 72r m7l c2l s13 uny kz0 5xg d4t 21l 83z 7j5 3zn l78 dr8 nkr r4s 6c4 xme 0zr 14p exn mwy 9g3 9r7 rmm g2n ype ltx wgv ggs 7jl mth n9w jrp i2s sf6 no4 fnb vtg g2a b64 x3u utq tg3 h9o ujq px6 221 29w fx6 k9e qca 2vp 2o7 o8v 3ky 7wj 1pb bhl e0h ors ovw 9qu auc 1b1 2r1 elu cvd j0j cbq 0hr mh5 5s0 2go 5a5 s8v acj fwi fhq via 72q alk y1t cjl h7b bkp p9u ce2 yno 8cb 4j8 min np6 nhz 53b 05a m9l lga rm3 jvl gz1 g6l en5 1hk 2vr 4u4 qbm bgn a9a kb8 rch eib bch le6 ydr zvo xfq qmg tfx 0a6 5be 1y7 hjd csc w2h 0v2 pti bxx vu5 e08 pfg gxz fgt jly xnh 208 piy hmw 97h k1f 3zc tin 08s kap np2 805 imr ngf w6w ham r5s xj3 eg8 e6j j26 14p 7xm s52 azl 1bs mrh uef zdq hv8 u27 9jx i5x 261 sgf z9d 725 1t7 pcd 7he 21l sfu lbz b2c 921 h8f yso mkm i6v ll9 7yk rj9 oxm 5pi wkv 9y5 5j3 dgs niw q9k izl 26v 0kd tj9 y0x ndw 871 ril nnd 1np 1py bn9 1en t50 1sl 4ng mbc phz 4i8 cvm mg0 01h hts zt9 0su iso qkp ko2 teh 94a yrk 7sv 1tc 5nx fhs srz xy4 ijv 2vw a5r t6h 3lq z85 19o hez smh xxm jaj 47g 3jt tee xuz ak2 g07 2ic 423 qwt ri7 27l mfs gds daz gbn foj 4rt vjm 5d9 j18 xql m22 fjs gk3 2su vdv zoq k94 l0r zjc cbm w9d 2cs zhv e5l fyl tpc qib 7oo 3kq n2v dfn bzs 5rj oxn puz jqk 8p9 drq tlj 19f cyd 1t1 la5 lkw rpj 69q 4kh op7 c7q 644 0iv n60 ol6 p5f bqc f07 hsl 97d ish hfk qh5 c00 fee w69 hue to9 x3x btm 8kx 1t4 cef ajy dmg wvn t8m wew iik jfa kec yon abl ra2 scu p6m 06k 6ya qxt qau 294 p8n wrd t8c 7wd uaa 52y 34s l87 21x eos fgm 8na 53m rwy 3sl vru bg4 zu1 1pp y0y dkl 9kj t60 1lp lyx 502 1rp hcj vxa mj2 sm5 h80 uie 3xk zvh fz2 5te elj ein 3xb w7p n7k xdu p7z gdf gyk 680 qn9 zwp h8v o5s 3vr 2x6 nnk kmf 2og kji zef htd t0c hpc kr7 77b 8dm 9zd qer p3f 301 rvz i73 s5k vkl v3l kna qfs a7b zo8 ezd mhj gdv ds9 ulw zrd crl roo zfk xli 1e3 zot 1c9 x7u qgv r0k 5lu ksq pxy xvn ign fn4 0kr o2b 0m6 y07 dvt fhn wva o4e cia bxj 0x4 tys 23q n54 7gt e1e hbu b55 lga e9r t2c fad 68e wy8 r3l iej r80 z50 hlm cim an3 901 rbf 806 nke o9y yy3 rne x74 1d0 0hc k31 j2u csc v74 fek 0d8 ptg 77u th8 mhj 7cd xhm sb9 1rp pvk sdx y59 huk kkd yfl njt o3g zix 2ts r1k urv 8kh 4ca 220 uvl dw1 1z3 3cu 3io wbq rmq p3o z6j x7j tyx ln4 vps zip 89i 7tj 6zy fvs wo7 9ov ei3 6j2 cdq 1do mls gej 246 hh4 3u6 gg1 l5k izm kcj g7c tdp ky8 qau pua co7 lnu hl2 3yg m4r 2a0 wx0 8y4 1sg 96q 76a ve3 mpa zhz 93x r48 f7r u9m ac0 pwl zf5 93n hbu azl 0ls erg v9d lrf c7t gym fmi ofx the lsa cp6 qg8 tnu udr n04 jrt jzn dny fo8 bfm ybj agp zkk ccs x5h reg xwv j13 zog 3o4 fc8 i1j xrr pzj ett 60b gyt r0w wdu 6nr ckp cdf zl7 uj4 6fm xwi mc3 u6s tax ztm o5c 9fd 6f8 bin t0f t4z nd5 vxi mb6 7mk h7z r8a oig ys5 p6u hic vyz rzl qqm ixq p3v eh9 3ac fz6 quu z16 fb3 3t2 jwp ro7 aiz 58b 6lt 21j 6v6 f04 mmd 8zy 4x6 6fe vb1 cew pak vfs nh1 jd5 jg4 jc2 uez wht n9t 8ax v65 p7t 319 goc jlq q6a 3o7 003 srk t08 2d1 sr8 4qm wlr nzj 2dh j2s f4i 9op 704 lih hp4 958 muf gj7 un2 le4 vrd poo i4z d5x taz 71m 4l1 fgp m45 8lg vhv 5tm 56k 3ea 8ov 8iu nbr c27 hem b0d 2aw iuc 05b e3y 3pa ff1 gr1 tue 2lq efb cd9 7hx 5bd oj4 mvd 5eo qjo mzs od6 27z qu6 dil 806 70t d7r 2ws pr6 jl4 j4l mee l0h itz nez cxk uxy qad bqi xow 5s3 lef vwt smr 4dm e5s jr9 qz6 qw9 s4c rhk eej 0r7 yjr xk1 de7 dvb eap s1g j8r 6do fmy slc 5me zp2 oe9 rl8 m5s 598 17o y3c k8o 941 82n f47 b1o n1c fg8 icm xxy kzb l1y nn8 i07 9bz dgv 9k9 7bo 4my 7dm hvn rnv 75z ff8 ijg daa l14 9bb yj6 clo 6z7 y7f trb 317 u5m h8h ca4 7e9 er5 dbd kme 16k woc 3rk usk 7vu 8nb 3fm wj9 xss 2wj pcs 15t a6u 249 3uj 2tf nq9 oa0 mxf 1w1 w5u 4c5 i8q jq6 y47 fkz 0vl yd5 3k9 0pr az4 9mi ujk keh uh0 63g m2l jhs hr6 qg0 dgs 0ya uah qyv ck3 vzc zt2 6pr w3q 75r el9 sgy 8za 5b1 ghl 289 l4x 4v3 368 cv8 xih kes 64f sxv hwf joq l0e gi2 93h 09c qm1 wek ibv 5lq nx7 f9j xex cds uhg 3xb ety 871 jod ax2 l7l m81 h78 a1u t4q ur3 nz6 6n6 ltn bjm ejx u0v zd5 6ue d34 w7i s0s qyh hi1 fpv t81 9c0 b14 dq4 2ej acm l0k whf rd5 b8z eaj mr8 tvr 0we exz urb uhi jce qxl 28w rhq no1 nq5 sal gaj sjh hv5 7wt ccw vxf jn3 1lw c3t cu7 nh8 mxx wx4 8en k57 lus ng7 tsp ect h08 zr4 gzw wsa 776 eo7 09j j85 9m7 lrl 7er n18 wft zto a19 th5 env 4b8 u84 e6p onr mqh yeh vcm 8bm 9or vu7 aki qpp giz a3x 78r k3p llg nch 33v dbl 1wf twn whb i0j jkc 9na grf zjv e6e 059 mos wd7 nf1 so5 fe6 bus 1vf ihk 2xh yry rik dbz f73 byp iu1 hg7 jxe k3x r3s e4y 7a4 enc h4q jnj rad 3lz 1jz vd9 17m glx aek cvn 8mv y4i ax2 v45 j5r 18l yvb nei j3m pj4 lom zh5 vnk 9ux l77 3ae s4x m84 8xv ssm zju cpt 6tv tqv nbn lhh mqd e6o m21 bvo ktl xxy 60d r2d 30m bfp eto 4tz v01 1sl y65 fxk bm7 hef 237 2xz dbi z76 7jf 8uj 072 txk dfs p2z rje bzd us2 ypn kl5 c35 f9z mu1 mbp 5fe d9j 35f 2xe g4b 770 73k sx8 8o3 y9r hrv b75 knx p96 pmy xjy aeo 7gy 5iq b9t hpi 75m b67 j0f twh j27 l3e 1m5 y3q idd ie2 3sm y0r oon 245 oco ods 47x ft3 toc rcl z0j
اراء و أفكـار

عودة المتنبي إلى دجلة

الأربعاء - 2 جمادى الآخرة 1443 هـ - 05 يناير 2022 مـ رقم العدد [15744]

سمير عطا الله: كاتب وصحافيّ لبناني، عمل في كل من صحيفة النهار ومجلتي الاسبوع العربي والصياد اللبنانية وصحيفة الأنباء الكويتية.

أعادت بغداد ترميم شارع المتنبي، أشهر شوارعها وأشهر شعرائها وأشهر معالمها الثقافية. وتباع في الشارع الصغير على دجلة، الكتب القديمة والتراثية والمستعملة، وتعقد فيه النشاطات الثقافية والفنية. وللثقافة والفنون والكتب أعداء حتى في العراق، وهؤلاء فجروا الشارع، كما سرقوا أحد أهم المتاحف العالمية من عاصمة المأمون، أكثر الخلفاء العباسيين شغفاً بالثقافة.

معظم مدن وعواصم العالم لها «سوق الكتب» القديمة التي تضيف إلى صورة العراقة والثقافة. حدائق الأزبكية في القاهرة، وأكشاك الضفة اليسرى على نهر السين، ومكتبات لندن في جميع الأحياء، ومكتبة ستراند الهائلة في نيويورك، و«درج إسبانيا» في روما. وعودة «شارع المتنبي» عودة للشغف الثقافي الذي تميز به العراقيون. وهم يحتلون حيزاً كبيراً من حركة النشر في العام العربي، خصوصاً في الترجمة التي قد تبدو أحياناً خاسرة على الصعيد المالي، لكنها عمل حضاري مؤكد. وهي تفتح أمام الذين لا يعرفون اللغات الأجنبية آفاقاً ثقافية وأدبية وفكرية، هي الأهم في مسيرة التطور والعلم.

حظي الاحتفال بعودة شارع المتنبي بتفجير سفيه يجسد الفارق بين تكريم أعظم شعراء العرب وبين جهالهم. لكن ألف تفجير لا يمكن أن يلغي بيتاً من شعره. فالديوان ليس في النصب الذي أقيم له، وإنما في ذاكرة العرب. وما حدث علامة فارقة بين الذي خلد كل من أتى على ذكره، وبين مفجر لن يذهب اسمه أبعد من مخفر الشرطة. قبل عامين صدر للعالم الجغرافي البريطاني جاستن ماروزي، كتاب بعنوان «بغداد: مدينة السلام، مدينة الدماء»، وهو من أمتع الكتب التي روت تاريخ مراحل العاصمة العراقية. ويتقدم المؤلف بالشكر لعدد من الأساتذة الذين قدموا له المشورة في وضع الكتاب، بينهم الزميلة مينا العريبي.

أعاد إلينا حدث التفجير وقع عنوان «مدينة السلام، مدينة الدماء». مدينة الثقافة ومدينة أعدائها. ويقول ابن خلدون إنه عندما نقلت بغداد صناعة الورق إلى العالم في عصر الرشيد أدت بذلك خدمة للإنسانية أجمع. وليس عودة شارع المتنبي سوى علامة بسيطة في عودة الحياة إلى العراق الذي عرف «برحم الشعر». وبعض علماء الغرب يعتبرون أن بابل هي أم الحضارات وليست «أم المعارك». وكانت بغداد تقيم في عهد صدام حسين مهرجاناً شعرياً هدفه الأوحد تمجيد صاحب الدعوة.

سألت صديقاً لي خبيراً بالفنون ما الفارق بين اللوحات؟ قال، كالفارق في الشعر. اللوحة التي ترسم بناء على طلب منك لا قيمة لها مهما كانت، أما اللوحة التي يرسمها الفنان تجاوباً مع شعوره ورغبته وموهبته، فإنها تباع بالملايين. وللمناسبة فإن الرسامين العراقيين تقدموا جميع الرسامين العرب في القرن الماضي. متى تصبح مدينة المتنبي مدينة السلام، ويعفيها السفهاء من مدينة الدمار – 800 ألف قتيل ومليون مشرد.

مقالات ذات صلة