الخارجية الروسية: لماذا لا نستقبل العراقيين الذين كانوا يبنون حياتهم في بلدهم الى أن اقتحمه الوقحون؟

اكدت وكالة تاس الروسية ان المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا كتبت على قناتها في تيليغرام قائلة انه عوضا عن قيام بولندا بمهاجمة الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو حول أزمة المهاجرين العراقيين على الحدود مع بولندا، فانه يتحتم على السياسيين البولنديين العودة بتفكيرهم الى دور بولندا في غزو العراق

وقالت زاخاروفا ان الوقت قد حان لكي يتذكر السياسيون البولنديون الذين يتهمون مينسك بمشاكل مع المهاجرين العراقيين، كيف جرى تدمير العراق بمشاركة نشطة من وارسو.. ولفتت المتحدثة الى ان أكثر من الفي جندي بولندي توغلوا في العراق الدولة ذات السيادة، .. متسائلة لماذا لا نستقبل اليوم على الاقل نفس العدد من العراقيين الذين كانوا يبنون حياتهم في بلدهم الى ان اقتحمه الديمقراطيون الوقحون؟
واشارت تاس الى ان أكثر من 30 ألف مهاجر عبروا الحدود البولندية- البيلاروسية منذ بداية العام 2021 في حين فرضت حكومة وارسو حالة الطوارئ في المناطق المتاخمة لبيلاروسيا.

Related Posts