فيلتمان يزور أديس أبابا لإيجاد حل سلمي لازمة اثيوبيا وسط دعوات للتهدئة

يصل المبعوث الأميركي للقرن الإفريقي جيفري فيلتمان إلى أديس أبابا، فيما تزداد حدة التصعيد العسكري في إثيوبيا، بين الجيش الحكومي وقوات تيغراي مدعومة بقوات أورومو.

وقالت الولايات المتحدة، إنها تشعر بقلق بالغ لتصاعد العنف في إثيوبيا، وكررت الدعوة إلى وقف العمليات العسكرية وبدء محادثات لوقف إطلاق النار، في الوقت ذاته ارتفعت الدعوات الدولية للتهدئة وتجنب حمام من الدم، قبل اقتحام العاصمة أديس أبابا، على وقع التصعيد العسكري في إثيوبيا، في حين دعا المجلس الأوروبي الأطراف الإثيوبية إلى وقف فوري النار والذهاب لمفاوضات غير مشروطة.

Related Posts