هل يتمكن النواب المستقلون من تغيير قواعد الأحزاب داخل البرلمان؟

يقول نواب مستقلين انهم يعتزمون الحصول على كتلة برلمانية مكونة من 30 نائبا للاضطلاع بالدور الرقابي واستجواب الوزراء بعيدا عن تأثيرات الأحزاب.

ونقلت وكالة فرانس برس عن نواب مستقلين عدم اشتراكهم بأي حكومة محاصصة او تحالفهم مع أطراف سياسية واكتفائهم بان يكونوا بيضة القبان في أي تصويت على القوانين حين لا تكون الأحزاب الكبرى قادرة على التفاهم.

ويرى المراقبون أن الكتل والشخصيات المستقلة الفائزة، قد تحظى بدور فاعل ومؤثر في الدورة البرلمانية الجديدة، وأن وجودها سيضفي حيوية وتعددا في المشهد البرلماني والسياسي العراقي.

Related Posts