المحروس مستاء من تشاؤم الجماهير السورية

أعرب نزار المحروس، المدير الفني للمنتخب السوري، عن استيائه من حالة التشاؤم التي تسود الشارع الرياضي، بعد النتائج المخيبة للآمال في الجولات الأخيرة، في الدور الثالث من التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال 2022، والتي كانت وراء الاستقالة الجماعية لاتحاد الكرة برئاسة العميد حاتم الغائب.

وعلمنا من مصدر مقرب من المحروس، عن استغرابه من حالة الاستياء وعدم التفاؤل بالقادم، خاصة وأنه تسلم المنتخب قبل 50 يوما من انطلاق الدور الثالث، فيما خلفه التونسي نبيل معلول، استمر لأكثر من عام ونصف دون أي إستراتيجية واضحة للمنتخب.

وكشف المحروس للمقربين أن كل الظروف لم تخدم فريقه، من غيابات بالجملة، وسوء الحظ الذي رافق لاعبيه، وخاصة في مواجهتي إيران والإمارات.

يذكر أن مستقبل المحروس مع نسور قاسيون بات على المحك، حيث تترقب اللجنة المؤقتة لاتحاد الكرة نتيجة المنتخب مع العراق وإيران لتحديد مصيره بشكل رسمي.

ويحتل المنتخب السوري المركز الأخير بالمجموعة الأولى بنقطة وحيدة من تعادله مع الإمارات مقابل 3 هزائم كانت أمام إيران وكوريا الجنوبية ولبنان.

Related Posts