أميركا تدعو لمواجهة تهديدات الصين والحلف يعتبر صفقات تركيا أمرا سياديا

اختتم وزراء الدفاع في حلف شمال الأطلسي “الناتو”، اجتماعا عقد على مدى يومين بحثوا فيه التحديات العسكرية التي تمثلها روسيا والصين وكذلك الوضع في أفغانستان.

 

وقال وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن في ختام الاجتماع -الذي عقد في مقر الحلف ببروكسل- إن من الضروري مجابهة التهديدات القادمة من الصين، وأضاف أن بلاده طالبت بالعمل المشترك للحد من تلك التهديدات، وأكد أن بلاده ستبقي على نفس سياستها تجاه الصين وتلزم الصين بالتزاماتها الـ3 والبيانات الـ6 بشأن تايوان.

هذا، ووافق وزراء دفاع الناتو خلال اجتماعهم على خطة دفاع رئيسة جديدة لمواجهة أي هجوم روسي محتمل على جبهات متعددة، وهو ما يعد إعادة تأكيد على الهدف الأساس للحلف في ردع موسكو، بالرغم من تنامي اهتمامه بالصين.

Related Posts