مكافحة الإرهاب تفك حصاراً عن مسؤول حكومي رفيع

تدخلت قوات مكافحة الإرهاب، مساء الأربعاء، لفك الحصار عن مدير الملاحة الجوية العراقية في مطار بغداد الدولي.

وأضرب مراقبون جويون في مديرية الملاحة الجوية العراقية التابعة لوزارة النقل، وهتفوا ضد المدير العام مؤيد حسن ياسين، بعد توقيعه على تجديد عقد شركة (سيركو) البريطانية، بمبالغ مالية كبيرة. وقال مصدر أمني أن قوات مكافحة الارهاب تدخلت لإخراج مدير عام الملاحة الجوية، وسط غضب المراقبين. ووفقا للمعلومات فإن راتب الموظف الواحد في شركة (سيركو) بعد تجديد العقد، يتراوح بين 70 إلى 80 مليون دينار، وقد يصل إلى 100 مليون.

Related Posts