حزب الله يتوعد بالقصاص والبطريرك الماروني يشعر بالأسى

توعّد حزب الله اللبناني، بتداعيات كبيرة لما حصل الخميس في بيروت من إطلاق نار أدى لوقوع قتلى، فيما أعرب البطريرك الماروني عن شعوره بالأسى إزاء ما حدث.

 

وتعهد النائب عن حزب الله حسن فضل الله بمحاسبة من حرض وخطط وقرر نشر المجموعات وأطلق النار” في الأحداث التي وقعت في منطقة الطيونة، والتي وصفها بالمجزرة، وصولاً لأعلى مسؤول. من جهته، قال البطريرك الماروني الكاردينال بشارة الراعي إنه لا يجوز لأي طرف في البلاد أن يلجأ إلى التهديد أو العنف، مضيفاً: ما من أحد أعلى من القضاء والقانون. يجب أن نحرر قضاءنا من التدخل السياسي والطائفي والحزبي، ولنحترم استقلاليته وفقاً لمبدأ الفصل بين السلطات.

 

Related Posts