شفروليه SSR الرياضية سيارة لم ترَ أي شبيهة لها في حياتك

في أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، كان التصميم الرجعي هو السائد في بعض المرات لجذب أكبر عدد من الناس، من هنا كان من الطبيعي أن تُثبت بعض الشركات أن التصميم الرجعي يمكن أن يبدو جيدًا، لذلك قررت شفروليه أن تقوم بصنع أجمل شيء على الإطلاق في مظهر شاحنة.

التصميم

اس اس ار 2021

بالرغم من أن البعض يعتقد بأن التصميم الرجعي ليس هو أفضل ما توصلت إليه الصناعة خلال العشرين عامًا الماضية، إلا أن شفروليه SSR ظهرت وكأنها المركبة التي جمعت العصر القديم بالعصر الجديد، وهذا يعني أن SSR كانت ستكون خالية من الشخصية من دون هذا التصميم القديم، كما ومن المؤكد أن الشخصية المطلوبة للإعجاب بهذه الشاحنة الرياضية الغريبة تكمن عبر الاعتماد على خطوط غير حديثة.

ماذا عن الأداء؟

محرك اس اس ار

بالنسبة لعامي 2003 و 2004، زودت هذه الشاحنة بمحرك SSR Vortec V8 سعة 5.7 لتر مع ناقل حركة أوتوماتيكي، ولكن بقوة 300 حصان فقط الأمر الذي خيب آمال الكثير من الناس، لاسيما وأن الشاحنة الرياضية هذه كانت بطيئة مع وزن 2131 كليوغرامًا حتى أن تسارعها من 0 إلى 100 كلم/ الساعة هو في 7.7 ثانية.

لكن وبحلول عام 2005، أدركت جنرال موتورز هذا الأمر، وقدمت سيارة بمحرك جديد LS2 V8 يستطيع أن يولد قوة 395 حصانًا، علماً بأن هذه الماكينة قد تم استخدامها في كورفت، وبونتياك جي تي وفي الكثير من السيارات الرياضية الأخرى من جنرال موتورز. مع محرك LS2 V8 تمكنت شيفروليه SSR أن تتسارع من 0 إلى 100 كلم/ الساعة في 5.3 ثانية. هذا ومن الضروري أن تعلم أيضاً بأن الشركة المصنعة قدمت ناقل حركة يدويًا يخولك أن تحصل على 5 أحصنة إضافية إذا تم اختياره.

توجيه السيارة

مقصورة اس اس ار

إن الإحساس بالتوجيه في شفروليه SSR لا بأس به على الإطلاق سواء كانت القيادة في المدينة أو في الريف، لكن أشار البعض بأن محرك الـ V8 الجديدة الذي يولد 395 حصانًا كان قوياً الأمر الذي أثر بعض الشيء على التوجيه، لكن وبشكل عام لم يشعر من قاد الـ شفروليه SSR بأنها سيئة.

هل السيارة عملية؟

شيفروليه اس اس ار 2021

على ما هو عليه، فإن SSR عملية وبشكل مدهش بالرغم من أنها تحتوي على مقعدين فقط، حتى أن البعض قال بأنها عملية أكثر من غيرها من سيارات الرودستر التقليدية، خصوصاً وأن المحرك التي زودت به لا يتعرض للأعطال وهو مناسب جداً لهذا النوع من الشاحنات الرياضية.

Related Posts