خلية الازمة تتخذ قرارات حازمة في النجف


اتخذت خلية الأزمة في محافظة النجف حزمة من القرارات المشددة لمواجهة الموجة الجديدة لفيروس كورونا.

وقال محافظ النجف ورئيس الخلية لؤي الياسري ان الأخيرة قررت تبليغ دائرة الأمن السياحي ورابطة الفنادق والمطاعم بعدم السماح بدخول أي شخص إلا في حال إبرازه بطاقة اللقاح وان ذلك سيطبق خلال مدة زمنية قصيرة، إضافة الى عدم ترويج معاملات المواطنين الا عند امتلاكهم البطاقة التي تؤيد اخذهم اللقاح.

وقررت الخلية غلق جميع الحسينيات والمساجد وعدم اقامة مجالس العزاء والمناسبات فيها، مضيفة ان المتولي للجامع يتحمل المسؤولية عند مخالفة القرار.

وأشار الياسري الى ان عدد الملقحين في العراق بلغ مليون شخص من أصل اربعين مليوناً وهو عدد بائس على حد وصفه، موضحاً أن مديرية الصحة ليس لديها مكان لاستقبال المرضى وفتحت مستشفى الحكيم لاستقبال المصابين وهو ما ينذر بكارثة في حال امتلاء المستشفى.

Related Posts