أين علي المكدام؟


أفاد ناشطون ومدونون في بغداد باختفاء الناشط المدني البارز وعضو حراك البيت العراقي علي المكدام عصر الجمعة.

وفقد ذوو المكدام الاتصال به منذ عصر الجمعة، إذ نشر مقربون من الناشط البارز معلومات تفيد باختفائه بعد خروجه من مقهى رضا علوان في منطقة الكرادة.
ويقول ناشطون إن المكدام تعرض خلال الفترة الأخيرة لتهديدات ومضايقات من قبل مجهولين، كانت تهدد أمنه الشخصي، مرجحين فرضية اختطافه بعد تصريحات ادلى بها عن تهديد وترويع الناشطين.

وعلى إثر ذلك، وثق المركز العراقي لتوثيق جرائم الحرب اختطاف الناشط المدني علي المكدام.

ونشر المركز على موقعه في توتير خبر التوثيق معلنا تلقيه بلاغات من ناشطين باختفاء المكدام وعدم وجود أي إثر له منذ عصر الجمعة، لافتا إلى أن الناشط المفقود تلقى عددا من التهديدات سابقا، وعليه فأن المركز الحقوقي المستقل يطالب الحكومة العراقية بالكشف عن مصير الناشط بأسرع وقت، وفقا للتدوينة.

وتصدر وسم أين علي المكدام تريند مواقع التواصل الاجتماعي في العراق بعد مرور أكثر من 24 ساعة على اختفاءه.

إذ غصت مواقع تواصل الاجتماعي بتغريدات غاضبة تطالب بالكشف عن مصير المكدام واتخاذ إجراءات أمنية سريعة للعثور عليه.

وعبر ناشطون عن استيائهم من استمرار ترويع الناشطين من قبل جهات مجهولة، داعين الحكومة لاستنفار كافة امكانياتها في عملية البحث.

Related Posts