البنتاغون: القصف في العراق رسالة مباشرة لإيران ولا مخاوف من ردود أفعال

كشفت وزارة الدفاع الأميركية، معلومات جديدة عن القصف الصاروخي الذي استهدف مواقع على الحدود العراقية السورية.

وقال المتحدث باسم البنتاغون جون كيربي إن الضربات كانت دقيقة ضد منشآت ومخازن أسلحة تستخدمها الفصائل المدعومة من إيران في موقعين بسوريا وآخر في العراق. واضاف كيربي أن الضربة استهدفت مواقع لكتائب حزب الله وكتائب سيد الشهداء في المنطقة الحدودية بين العراق وسوريا.

ونفى وجود مخاوف من ردود أفعال بعد الضربة العسكرية التي وجهتها قواته الجوية لفصائل مدعومة من إيران في العراق وسوريا.

Related Posts