الخارجية الإيرانية: صبرنا بدأ ينفذ ولن نتفاوض الى ما لا نهاية

حذر المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة من نفاذ صبر بلاده في مفاوضاتها الجارية في فيينا بشأن الملف النووي.

وأكد خطيب زادة عبر تغريدة نشرها على تويتر ان إيران كانت أنشط طرف وصاحب معظم الاقتراحات في مفاوضات فيينا، وذلك بسبب التزامها الراسخ بالاتفاق الذي حاولت الولايات المتحدة نسفه، ولكونها لا تزال تؤمن في إمكانية التوصل إلى اتفاق جديدة إذا قررت واشنطن التخلي عما وصفه بالإرث الفاشل الذي تركه الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب، لافتا الى ان ايران لن تتفاوض الى ما لا نهاية على حد تعبيره.

Related Posts