مخاوف من موجة احتجاجات عارمة في كربلاء


أغلقت القوات الأمنية في كربلاء، مداخل المحافظة ومنعت الدخول إليها، فيما انتشرت القطعات العسكرية داخل أروقة المدينة للحيلولة دون دخول متظاهرين لمشاركة والدة الناشط المقتول إيهاب الوزني في وقفتها الاحتجاجية.

وذكر مصدر أمني أن الحكومة المحلية في كربلاء استعانت بقطعات عسكرية من الاقضية والنواحي لفرض السيطرة على شوارع مركز المحافظة تحسبا لدعوات دخول المئات من متظاهري المحافظات الأخرى لمشاركة والدة الناشط المغدور إيهاب الوزني في وقفتها للمطالبة بالكشف عن قتلة ولدها.

Related Posts