إقبال ضعيف على المشاركة في الانتخابات الجزائرية

شهدت الانتخابات التشريعية المبكرة في الجزائر أقل نسبة مشاركة منذ ما لا يقل عن عشرين عاما.

وأكد رئيس السلطة الوطنيّة المستقلّة للانتخابات محمد شرفي، ان نسبة ثلاثين بالمئة فاصلة عشرين من الجزائريين قد أدلوا بأصواتهم، في إطار الانتخابات التشريعيّة المبكرة، في ظل الرفض الذي أبداه الحراك المطالب بتغيير النظام وجزء من المعارضة على خلفيّة قمع متزايد من السلطات.

وكانت نسبة المشاركة في الانتخابات في العام الفين وسبعة عشر قد بلغت نحو ستة وثلاثين بالمئة، في حين وصلت نسبة التصويت الى نحو ثلاثة وأربعين بالمئة بالعام الفين واثني عشر.

Related Posts