عملية عسكرية من عدة محاور تنطلق في كركوك بإشراف الكاظمي

أعلن قائد مركز العمليات المتقدم في كركوك الفريق الركن سعد حربية، الاربعاء، عن انطلاق عملية عسكرية من عدة محاور في المحافظة، فيما اشار الى ان العملية تتم بإشراف القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي.

وقال حربية إن “عملية عسكرية كبيرة انطلقت من عدة محاور لتطهير ما تبقى من عناصر داعش في مناطق جنوب غرب كركوك”، مبينا ان “محاور العملية هي وادي حمرين ووادي الشاي وبلكانة”.

واضاف ان “العملية تمت باشراف القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي وبتنفيذ مباشر من قبل نائب قائد العمليات المشتركة الفريق الركن عبد الامير الشمري”، مشيرا الى ان “القطعات المشاركة في العملية هي الجيش والشرطة الاتحادية والقوات الخاصة والحشد الشعبي والعشائري وطيران الجيش”.

وتابع حربية ان “هذه العملية تهدف الى تامين الحدود الفاصلة بين قيادة عمليات المقر المتقدم في كركوك وقيادة عمليات ديالى وقيادة عمليات صلاح الدين”، لافتا الى ان “العملية مستمرة لحين تحقيق اهدافها”.

واكد ان “التقدم يتم من كافة المحاور دون عوائق وذو تخطيط فعال جدا”، موضحا ان “القادة والامرين متواجدين على راس قطعاتهم”.

وبين حربية انه “تم ضرب الاهداف التي حددت من قبل الاسختبارات العسكرية قبل تنفيذ العملية”، موضحا ان “الهندسة العسكرية طهرت الطرق الاولية ومازال التقدم مستمر”.

Related Posts