محتجون غاضبون يقتحمون قائممقامية سراوان بعد مقتل10 مواطنين على يد الحرس الثوري


اقتحم العشرات من المحتجين في مدينة سراوان التابعة لمحافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرقي إيران، اقتحموا مبنى قائممقامية المدينة.

وتناقل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقاطع مصورة عن تصاعد حدة التوتر في المدينة، على خلفية مقتل عشرة مواطنين واصابة خمسة آخرين، في حين أكد عدد من الناشطين ان عدد القتلى والمصابين أكبر من المعلن بكثير.

وكانت اعمال العنف قد اندلعت في المنطقة الحدودية، بعد قيام الحرس الثوري بمنع مرور ناقلات الوقود، ليقوم المحتجون في وقت لاحق بالتجمع أمام مقر الحرس الثوري الإيراني مطالبين بإعادة فتح الحدود، وهو ما دفع القوات الى فتح النار على المحتجين.

Related Posts