وزارة الصحة تحذر من نتائج وخيمة في حال الاستمرار بالاستهانة بالإجراءات الوقائية

وفي ضوء القفزة في أعداد الإصابات المحلية بفيروس كورونا، حذرت وزارة الصحة من الاستهانة بالإجراءات والتدابير الوقائية من قبل المواطنين.

وأصدرت الوزارة بيانا قالت فيه انها أشارت في مرات عديدة الى إمكانية تصاعد نسب الإصابات، وتدهور الوضع الوبائي نتيجة الاستهانة بالتعليمات والاجراءات الصحية الوقائية، وعدم التزام المواطنين بارتداء الكمامات، وعودة مظاهر الاختلاط ولاسيما اقامة مجالس العزاء والافراح والتجمعات الانتخابية والمؤتمرات، وعدم التزام مؤسسات الدولة بالإجراءات الوقائية، واستئناف النشاطات الدينية ذات التجمعات البشرية كصلاة الجماعة وزيارات المراقد والاسواق والمولات والمطاعم والمقاهي والمتنزهات وغيرها، إضافة الى ترويج البعض القسم لفكرة الوصول الى المناعة الجماعية، مبينة ان استمرار ذلك سيؤدي الى نتائج وخيمة وفقدان السيطرة على الوباء.

Related Posts