ستيفن هيكي: فزعت لسماعي انباء تعرض إعلامية لاعتداء عنيف

شدد السفير البريطاني لدى بغداد ستيفن هيكي، على ضرورة حماية حرية الاعلام في العراق.

ونشر هيكي تغريدة على تويتر، علق من خلالها على تعرض إعلامية عراقية الى الضرب اثناء تأدية عملها، قائلا ما نصه ” فزعت لسماع أنباء عن الاعتداء العنيف على الصحفية أميرة الجابر في بغداد”، داعيا لأن تكون هناك عدالة ومساءلة عن هذه الجريمة النكراء، مضيفا ان حماية حرية الإعلام أمر ضروري للاستقرار ولإجراء انتخابات حرة ونزيهة.

وكانت الإعلامية والناشطة المدنية قد تعرضت الى إصابات نتيجة اعتداء بالضرب نفذه مجهولون في منطقة الكرادة، بعد خروجها من مبنى احدى القنوات الفضائية.

Related Posts