مراسم تنصيب بايدن شهدت انتشارا أمنيا في واشنطن إزاء التهديدات


شهدت مراسم تنصيب الرئيس الأميركي انتشارا أمنيا غير مسبوق في الولايات المتحدة.

واستعدت العاصمة الأميركية للحدث الأبرز في أجواء خيم عليها التوتر في ظل إجراءات أمنية شملت نزول أكثر من خمسة وعشرين ألفا من قوات الحرس الوطني بالتزامن مع إغلاق متنزه “ناشونال مول” الذي خلى للمرة الاولى من متابعي الحدث الذي يقام كل اربع سنوات، حيث بدت واشنطن كحصن أمني وتحولت إلى ثكنة عسكرية في مشهد لم يعتاد عليه الأميركيون خلال الأعوام السابقة.

Related Posts