عاجل | مدير مركز الدراسات الاستراتيجية الإيرانية أمير موسوي: زيارة الوفد العراقي حملت رسالة دقيقة وغير مشفرة الى الجانب الايراني


عاجل | مدير مركز الدراسات الاستراتيجية الإيرانية أمير موسوي: زيارة الوفد العراقي حملت رسالة دقيقة وغير مشفرة الى الجانب الايراني

*موسوي: هنالك 3 جهات مستفيدة من ضرب السفارة الأميركية في بغداد

*موسوي: واشنطن وجدت حجج واضحة لتصعيد الأمر ضد ايران وهذا ما وجدته في ضرب السفارة

*موسوي: هنالك جهة تحاول تفتيت الحشد الشعبي بين ولائي واخر عقائدي

*موسوي: السيد الكاظمي لديه معلومات دقيقة عن من أطلق الصواريخ على السفارة

*موسوي: هنالك جهود حثيثة لتعميق الفتنة بين صفوف الفصائل المنضوية تحت لواء الحشد

*موسوي: الأزمة المالية في العراق تأتي نتيجة امتناع واشنطن من اطلاق اموال بيع النفط العراقي

*موسوي: الإمارات متورطة بوثائق مؤكدة في تصعيد الوضع ضد ايران

*موسوي: ايران اعتذرت رسميا عن حرق السفارة السعودية في البلاد والرياض تتمسك به

*موسوي: السعودية ساعدت القوات الأميركية في دخولها الى العراق عام 2003 م

*موسوي: السعودية وقفت صامتة امام دخول داعش الارهابي الى الاراضي العراقية

*موسوي: ايران استفادت من سقوط النظام السابق واعترفت بالنظام الحالي

*موسوي: العراق لم يكن له وجود وسيادة بعد دخول داعش الارهابي الى البلاد

*موسوي: الان يراد انهاء العراق بذات الطريقة السابقة عبر تشويه صورة الفصائل

*موسوي: ايران ساعدت الشعب العراقي ووقفت الى جانب فتوى المرجعية في محاربة داعش

*موسوي: المرجعية الواعية ادت الى وأد الفتنة الطائفية والاقتتال الداخلي في العراق ولبنان

Related Posts