قاآني: اغتيال قاسم سليماني فتح الباب أمام أبناء الامة للانتقام

بدأت في طهران مراسم إحياء الذكرى الأولى لاغتيال قائد فيلق القدس السابق قاسم سليماني وقائد قوات الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس، بضربة جوية أميركية قرب مطار بغداد الدولي.

وقالت وسائل اعلام ايرانية إن قيادات ووفودا من العراق وسوريا حضرت المراسم، واكد قائد فيلق القدس إسماعيل قاآني في كلمة له إن سليماني والمهندس ورفاقهما كان كل منهم قائد من قادة جبهة المقاومة، مضيفا أن هذه الجريمة فتحت الباب أمام أبناء الامة للانتقام.

Related Posts