إيران ترفض دعوة الوكالة الذرية لاتفاق نووي جديد بعد وصول بايدن

رفض السفير الإيراني لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية كاظم غريب آبادي، اقتراح مدير الوكالة بأنّ إحياء الاتفاق النووي الإيراني بعد وصول إدارة أميركية جديدة إلى السلطة سيتطلب التوصل إلى اتفاق جديد.

وأضاف غريب آبادي في تصريح صحفي أنّ الدور الوحيد للوكالة الدولية للطاقة الذرية هو الرقابة والتحقق بشأن الخطوات المرتبطة بالبرنامج النووي وتقديم تقارير موضوعية محدثة حول ذلك، لافتا في الوقت ذاته إلى أن أي تقييم لمدى تنفيذ التعهدات والإشارة إلى مصطلحات مثل الانتهاك، هو خارج صلاحيات ومهمات الوكالة الدولية.

Related Posts