اعتداء بالضرب على كادر مستشفى بسبب وفاة مريض يبلغ من العمر 82 عاما

في إطار استمرار مسلسل الاعتداء على الكوادر الطبية، تعرض عدد من العاملين في أحد مستشفيات أربيل الى اعتداء من قبل ذوي مريض توفي متأثرا بالإصابة بفيروس كورونا.

وذكرت مصادر في مستشفى رزكاري في محافظة أربيل، ان أشخاصا مسلحين من عائلة المتوفي، هاجموا المستشفى وقاموا بالاعتداء على عدد من الأطباء والممرضات، إضافة الى تسببهم بأضرار مادية لمعدات طبية وعجلة اسعاف تابعة للمستشفى، بعد تلقيهم نبأ وفاة المريض البالغ من العمر اثنين وثمانين عاما، في حين ذكر عاملون في المستشفى ان المريض تلقى العلاج في المستشفى لمدة اثني عشر يوما، لكنه فارق الحياة متأثرا بشدة الاعراض المصاحبة للمرض.

Related Posts