طرد 13 جنديا على خلفية تقرير كشف عن قتل مدنيين في أفغانستان

أعلن الجيش الاسترالي الجمعة طرد ثلاثة عشر جنديا أثر تقرير عن ممارسات قاموا بها في أفغانستان يمكن أن تشكل جرائم حرب.

وقال قائد الجيش ريك بور إن الإدارة أخطرت الجنود بفصلهم والذي سيتم خلال أسبوعين ما لم ينجحوا في تغيير القرار عبر استئنافه.

وكشف تحقيق جرى لسنوات حول سلوك الجيش الأسترالي في أفغانستان أن وحدات النخبة في القوات الخاصة قتلت بشكل غير قانوني تسعة وثلاثين مدنيا وسجينا أفغانيا على الأقل لا سيما في عمليات إعدام تعسفية كانت من شعائر تدريب المجندين الجدد..

ودعا التقرير إلى إحالة تسعة عشر شخصا على الشرطة الفدرالية الأسترالية ودفع تعويضات لأسر الضحايا كما دعا إلى إجراء سلسلة من الإصلاحات داخل الجيش.

Related Posts