الإندبندنت: الجماعات المسلحة والفساد يقوضان من محاولات الكاظمي الإصلاحية

رأت صحيفة الاندبندنت أن سيطرة الجماعات المسلحة وتفشي الفساد في مفاصل الدولة يقوضان من محاولات رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الإصلاحية ويقللان من فرص تحقيقها الأهداف المرجوة منها.

وأفادت الصحيفة في تقرير لها أن استذكار تظاهرات الخامس والعشرين من تشرين هي نقطة اختبار للكاظمي حول كيفية إدارته لأزمات البلاد ووضع الحلول، كون المتظاهرين يبحثون عن واقع ملموس بعيدا عن الوعود، وهو ما سيحدد نجاح الفترة المقبلة وخروج البلاد من أزماتها.

وأشار التقرير إلى ان الحكومة قد تلجأ إلى مبدأ الحوار مع المتظاهرين واعتماد مبدأ التوازن في الحوارات، إلا أن هذا المبدأ عرضة للاصطدام بالضغوطات والابتزاز اللذين عرقلا حسم الكثير من الملفات المهمة في البلاد، والتي من أبرزها ملفات قتل المتظاهرين ومحاسبة الفاسدين والسلاح المنفلت.

Related Posts