بالصور صالون بريفيه 2020 Salon Privé معرض السيارات الكلاسيكية الأبرز

الحدث الأبرز على صعيد السيارات الكلاسيكية في المملكة المتحدة صالون بريفيه نظم مرة أخرى في قصر بلاهيم الشهير، هذا القصر الذي ولد فيه السياسي البريطاني الشهير ونستون تشرشل.

معرض السيارات الكلاسيكية بالتفاصيل

ولهذا العام شهد المعرض 93 مشاركة من سيارات تمتد في الزمن على مدى أكثر من مئة عام من طراز نابير الذي يعود للعام 1904 وصولاً إلى ماكلارين سينا جي تي أر أل أم الأحدث، بحيث لم تترك الاراضي المحيطة بالقصر صانع سيارات دون أن تستضيف إحدى سيارته المميزة.

صور صالون بريفيه 2020 Salon Privé معرض السيارات الكلاسيكية الأبرز

وبما أن حدث هذا العام هو من الفعاليات القليلة على مستوى العالم التي تنظم في ظل تفشي فيروس كورونا، عمدت الإدارة المسؤولة عن صالون بريفيه لاتخاذ إجراءات صارمة تفوق ما تفرضه الحكومة البريطانية التي ينظم الحدث على أرضها بحيث توجب على الحضور إرتداء الكمامات والاحتفاظ بمسافة آمنة بينهم وغيرها من الإجراءات التي من شأنها ضمان سلامة الحدث وصحة مرتاديه.

وفيما حققت رولز رويس غوست 1919 لقب الفئة دي، تمكنت جاكوار 100 من الفوز بلقب أفضل سيارة سياحية انتجت قبل الحرب العالمية، أما ألفا روميو 8 سي فحققت جائزة احتفالية بذكرى مرور 110 سنوات على ولادة الصانع الإيطالي ألفا روميو، فيما نالت فيراري 166 أم أم لقب أفضل سيارة رياضية انتجت ما بعد الحرب العالمية الثانية لتنال شقيقتها دينو لقب أفضل تورينغ مفتوحة مقابل أستون مارتن دي بي 4 بلقب أفضل تورينغ مغلقة بمقعدين وسيترون دي أس 19 كأفضل تورينغ معلقة بأربع مقاعد.

ونعود لفيراري وتحديداً طراز 250 جي تي لوسو الذي فاز بجائزة إحتفائية، بورشه 962 كأفضل سيارة سباق تحمل مقابل ألفا روميو تيبو 33 مع محرك من 12 أسطوانة.

أما ضمن فئة السيارات التي من المتوقع لها أن تنال في المستقبل شرف الرتبة الكلاسيكية بكل فخر وتقاسمت كل من فيراري أف 40 وباغاني زوندا أف رودستر جائزة أفضل كلاسيكية مستقبلية.

Related Posts