الاندبندنت: الجماعات المسلحة لن تتردد باستهداف أي حراك سياسي يزاحم نفوذ الأحزاب

أكدت صحيفة الاندبندنت أن إحياء ذكرى الحراك الشعبي جاء لإرغام الحكومة على اتخاذ خطوات حازمة بالقصاص من قتلة المتظاهرين وحصر السلاح المنفلت وتوفير الأمن قبل الذهاب إلى الانتخابات المبكرة.

ونقلت الصحيفة عن ناشطين أن عدم حصر السلاح الذي يستهدف المتظاهرين يعني أن الجماعات المسلحة لن تتردد باستهداف أي حراك سياسي جديد يزاحم نفوذها سيما لو كان هذا الحراك مناهض للنفوذ الإيراني في البلاد، مشيرة إلى ان جميع الاستهدافات التي تعرض لها الناشطون تهدف إلى تخويفهم لضمان عدم مشاركتهم في الانتخابات المقبلة.

وأشارت إلى أن المتظاهرين يشعرون بخيبة أمل تجاه جميع ما يجري في البلاد نتيجة استمرار الضغوط السياسية التي تتعرض لها الحكومة، وعمل الأحزاب والفصائل المسلحة على عرقلة عملية الإصلاح.

Related Posts