بيان النائب غاندي الكسنزان حول مجزرة الفرحاتية في محافظة صلاح الدين

النائب عن التحالف غاندي محمد الكسنزان
بسم الله الرحمن الرحيم
(ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق) صدق الله العظيم

مرة أخرى يخرج الظلاميون من جحورهم ليفجعوا الآمنين المطمئنين، ويعيثوا في الارض فسادا.
فقد فجعنا اليوم كما فجع العراقيون الشرفاء بحادثة قتل الشبان في منطقة الفرحاتية في محافظة صلاح الدين، على يد ثلة من الشياطين.
ولا يسعنا في هذا المصاب الاليم إلا ان نتقدم بالتعازي الى ذوي الشهداء المغدورين، رافعين اكفنا الى الله عز وجل ان يلهمهم الصبر من عنده.
وفي الوقت نفسه نطالب رئيس الوزراء بالقيام بواجبه تجاه الشعب ونطالب الجهات المعنية بالتحقيق الجاد للوصول الى الجناة وتنفيذ حكم الله فيهم، لوأد فتنة يراد لها ان تطل برأسها من جديد، وتلك أمنية شريرة لن تتحقق بإذن الله تعالى بجهود رجال قواتنا الأمنية البطلة، الذين ما زالت رائحة بطولاتهم تعطر سماء العراق.
وختاما نجدد التعازي القلبية الى ذوي الضحايا ، وحسبهم ان ابناءهم شهداء عند ربهم يرزقون.
إنا لله وإنا إليه راجعون

النائب
غاندي الكسنزان

Related Posts