بومبيو: الولايات المتحدة تعتزم معاقبة شخصيات أو كيانات تشارك بمساعدة إيران ماديا


شددت وزارة الخارجية الأمريكية على أن حظر التسلح الدولي بحق طهران لا يزال ساريا، مهددا بمخالفة من سيصدر الأسلحة التقليدية إلى إيران أو يستوردها منها.

وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في بيان، إن جميع العقوبات الأممية تقريبا بحق طهران قد استؤنفت، اعتبارا من التاسع عشر من ايلول، بما في ذلك حظر التسلح، مضيفا أن تصدير الأسلحة التقليدية إلى إيران سيعد انتهاكا لقرار مجلس الأمن الدولي فيما سيمثل استيراد أي أسلحة أو مواد مرتبطة بها من إيران خرقا لقرار مجلس الأمن.

وأكد وزير الخارجية الأمريكي أن الولايات المتحدة تعتزم استخدام سلطاتها المحلية في معاقبة أي شخصيات أو كيانات ستشارك ماديا في إمداد إيران بالأسلحة التقليدية ونقل هذه الأسلحة إليها أو منها، بالإضافة إلى من يقدم تدريبا أو تمويلاً أو خدمات أو أي نوع آخر من الدعم إلى طهران في هذا المجال.

Related Posts