بايدن: بقاء ترمب رئيسا يعني المزيد من الوفيات والإصابات بكورونا

واصل المرشحان لخوض الانتخابات الرئاسية الأميركية الرئيس الحالي دونالد ترمب، ومنافسه الديمقراطي جو بايدن، تبادل الانتقادات اللاذعة مع اقتراب موعد الانتخابات المقرر إجراؤها بالثالث من تشرين الثاني المقبل.

الرئيس ترمب أكد في تجمع انتخابي حظره جمهور من مؤيديه في ولاية جورجيا، ان خسارته أمام من وصفه بأنه أسوأ مرشح في تأريخ الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة، في إشارة لمنافسه جو بايدن، سيضعه تحت ضغط كبير وان ذلك سيجبره على مغادرة البلاد.

بالمقابل قال مرشح الحزب الديمقراطي جو بايدن، إن بقاء ترمب في منصب الرئاسة يعني زيادة حالات الإصابة والوفاة الناجمتين عن فيروس كورونا، وبقاء الشركات الصغيرة مغلقة، واستمرار المعاناة والصعوبات التي يواجهها الشعب الأميركي.

Related Posts