ائتلاف النصر: العداء بين الحشد والبيشمركة ليس من الحكمة وما حدث إضعاف للوحدة


حذر ائتلاف النصر من تداعيات حرق مقر الحزب الديمقراطي في بغداد واعتبره تصعيدا يؤدي إلى إضعاف الوحدة الوطنية وزعزعة التعايش السلمي

وأعلن ائتلاف النصر رفضه الاعتداء على المقار والممتلكات العامة والخاصة بالعاصمة بغداد وغيرها، كما أدان سياسة حرق الأعلام، ودعا الحكومة لممارسة مسؤولياتها في الحفاظ على الأمن والاستقرار وبسط سيادة الدولة.

وأضاف ائتلاف النصر أنّ الحشد الشعبي والبيشمركة حاربا جنباً إلى جنب ضد الإرهاب وليس من الحكمة دق إسفين العداء بينهما أو توظيفهما لأجندات سياسية أو انتخابية.

Related Posts