ازدياد ظاهرة الانتحار بين الشباب ومسؤول يحذر من بروز الظاهرة لدى المراهقين

حذر مساعد وزير الرياضة والشباب الإيراني محمد مهدي توندكيان، من تزايد ظاهرة الانتحار بين شريحتي الشباب والمراهقين.

وأبدى المسؤول الإيراني قلقه من ارتفاع أعداد الذين يقدمون على الانتحار من الأعمار الواقعة بين خمسة عشر الى خمسة وثلاثين عاما، إضافة الى ازدياد تسجيل حالات الانتحار بين فئة المراهقين الذين تقل أعمارهم عن خمسة عشر عاما خلال الفترة الماضية، عازيا تلك الظاهرة الى تداعيات الأزمة الاقتصادية وتأثيرها على الأوضاع المعيشية للمواطنين، فضلا عن محاولة الشباب محاكاة ما يتم عرضه في وسائل التواصل الاجتماعي، وما يسببه ذلك من فقدان للأمل بين شريحة الفقراء على وجه الخصوص، والتي تؤدي الى أضرار كبيرة بالصحة النفسية على حد تعبيره.

Related Posts