طفل نازح بمخيم يحياوة يناشد الكاظمي إنقاذه هو وعائلته من القتل والاغتصاب

في كل يوم قصة جديدة تشهدها مخيمات النزوح والتي يقطنها المستضعفون في أرض كتب على أهلها العذاب.

وهذه المرة في مخيم يحياوة بمحافظة كركوك، حيث ناشد طفل تركماني نازح رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي في مرتين، لإنقاذه وإنقاذ عائلته من القتل والاغتصاب، متسائلا بدموع تنهمر. أين المغيث في زمنٍ سادت فيه الذئابُ البشرية؟

Related Posts