استقالة الحكومة اللبنانية برئاسة حسان دياب على وقع انفجار بيروت


قدمت الحكومة اللبنانية برئاسة حسان دياب استقالتها على وقع تداعيات انفجار مرفأ بيروت، الذي راح ضحيته نحو مئتي قتيل وأكثر من ستة آلاف جريح وعشرات المفقودين والمشردين.

ويأتي هذا التطور السياسي الكبير بعد ستة أيام من كارثة مرفأ بيروت، وعقب غضب شعبي عارم خلال اليومين الماضيين تمثل بنزول الآلاف من اللبنانيين إلى الشوارع مطالبين باقتلاع الطبقة السياسية من جذورها، بعد أن حملوها مسؤولية ما حدث مؤخرا في بيروت نتيجة تراكمات سياسية وخلافات داخلية وتدخلات إقليمية.

Related Posts