مراقبون: زيارة الكاظمي لواشنطن ستحدد مسار العلاقات الإقليمية والدولية لبغداد

في خضم زيارة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي المرتقبة إلى واشنطن، أكد سياسيون أن زيارة الكاظمي ستحدد مسار العلاقات الإقليمية والدولية للعراق في حين ستؤثر على الأحداث السياسية في المرحلة المقبلة.

وأشار سياسيون إلى أن خطوة الكاظمي بتطوير جودة الديمقراطية من خلال الانتخابات المبكرة لاقت ارتياح كبير من قبل الجانب الأميركي، الأمر الذي سيكلل الزيارة بالنجاح وستلقي بضلالها على الأوضاع الداخلية والخارجية للعراق.

وحول التواجد الغربي في العراق رأى سياسيون أن الزيارة ستحدد دور أميركا وقوات التحالف الدولي في العراق وسوف تنهي الجدل والشد والجذب بين الفرق السياسية العراقية.

Related Posts