مرضى يفترشون الأرض وناشطون يطلقون وسم “مستشفيات الموصل” تعبيرا عن غضبهم

أثارت صور المرضى الذين يفترشون الأرض في مستشفيات مدينة الموصل غضبا وسخطا كبيرين تجاه الاداء السيء لوزارة الصحة والجهات المعنية.

وأطلق ناشطون على موقع تويتر وسماً بعنوان “مستشفيات الموصل” لإيصال صوت المدينة وبقية مناطق المحافظة بهدف إعادة إعمار المستشفيات التي دمرت أثناء عمليات التحرير.

وتعاني محافظة نينوى من انهيار في البنى التحتية وتردي خدمات الصحة والماء والكهرباء، وتضرر الأبنية والشوارع والمنازل جراء معارك التحرير التي انطلقت قبل ثلاثة أعوام.. ومع تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد في العراق باتت الحالة التي يعيشها أهالي الموصل أكثر صعوبة.

Related Posts