مراقبون للشأن السياسي يشيدون بترك الكاظمي كرسيه لطفلة إيزيدية


أشاد مراقبون للشأن السياسي بترك الكاظمي كرسيه لطفلة إيزيدية خلال لقائه وفداً يمثل عدداً من الناجيات والناجين الإيزيديين من أبناء قضاء سنجار.

واعتبر المراقبون خطوة الكاظمي هذه دليل على عدم تمسكه بالسلطة، خاصة بعد تحديده موعدا للانتخابات البرلمانية في حزيران المقبل.

هذا وكان رئيس الوزراء قد أكد في كلمة له في وقت سابق انه ليس لديه حزب وان الشعب العراقي هو حزبه.

Related Posts