أهالي الموصل يشيعون جثمان وزير الدفاع الأسبق سلطان هاشم أحمد إلى مثواه الأخير

شيع المئات من أهالي الموصل، جثمان وزير الدفاع الاسبق سلطان هاشم أحمد، الى مثواه الأخير، ليواري الثرى في مقبرة وادي عكاب، بالموصل، فيما أدى المشيعون صلاة الجنازة في المسجد الذي يحمل اسمه قبيل الدفن.

وتوفي سلطان هاشم أحمد الذي كان يحمل رتبة فريق أول ركن في سجنه بمدينة الناصرية، إثر أزمة قلبية.

وكان هاشم من أبرز الضباط قبل عام الفين وثلاثة، وشارك في معظم الحروب التي خاضتها القوات العراقية آنذاك.

Related Posts